بين المدرج و المنصة

تويتر الصيني.. قادم!

طباعة التعليقات

بدر النويصر  بدر النويصر

الأندية واللاعبون في أوروبا يقتربون دوماً أكثر فأكثر من جماهيرهم، ومواقع التواصل الاجتماعي سهلت هذه المهمة كثيراً لمن يريد ذلك، فافتتحت الأندية وأغلب اللاعبين حسابات رسمية لهم في “فيسبوك” و”تويتر للتواصل مع جماهيرهم.

في الصين، حيث يُحجب تويتر وحيث يوجد أكبر عدد مستخدمين للانترنت في العالم بما يقدر بـ 485 مليون شخص، يستخدم سكانها شبكة “ويبو” أو ما يسمى بـ “تويتر الصيني”، والذي وصل عدد المسجلين فيه بحسب آخر الإحصاءات إلى 300 مليون مستخدم.

مؤخراً، بدأ النجوم ومشاهير الغرب، وكذلك الشركات وكبرى وسائل الإعلام باقتحام هذا السوق الهائل، وقد يكون أبرز اللاعبين الذين انضموا لشبكة “تينسينت ويبو” هو البرتغالي رونالدو لاعب ريال مدريد، والذي تحصل على أكثر من 3 مليون متابع في أول شهرين من انضمامه أي ما يشكل حوالي نصف عدد متابعيه في تويتر حول العالم. انضمام رونالدو حللته بعض التقارير بأنه حركة تسويقية تحقق فائدة للطرفين، انتشار أوسع لرونالدو، واسم كبير لويبو بتسجيله فيها دون بقية المواقع الاجتماعية في الصين.

في الأيام الماضية، افتتح نادي برشلونة صفحته الرسمية على الشبكة، وبدأ عدد المتابعين لها بالتزايد على مدار الساعة (قرابة 60 ألف في أول يومين)، كان ذلك ضمن اتفاقية تقدم من خلالها شركة تينسينت المالكة لشبكة ويبو خدماتها لبرشلونة عن طريق إنشاء نسخة من الموقع الرسمي للنادي باللغة الصينية، إضافة لإشرافها على صفحات للنادي في المواقع الاجتماعية التي تملكها وخدمات وبرامج أخرى خاصة بالجوالات والأجهزة الذكية، في المقابل سيحقق النادي ما يهدف له من التوسع باستهداف السوق الصينية الأكبر على مستوى العالم.

وقبل أن أنهي هذه التدوينة، هذه مفارقة غريبة تؤكد قوة وأهمية الدخول للسوق الصيني، صدق أو لا تصدق، حساب رابطة كرة السلة الأمريكية “NBA” في تويتر له أكثر من 3 ملايين متابع من جميع أنحاء العالم، بينما في ويبو الصينية يتابعه أكثر من 8 مليون شخص.

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...