عبد الرحمن بن عبد الله البراك وزيراً للخدمة المدنية

طباعة التعليقات

بسم الله الرحمن الرحيم
الرقم أ / 13
التاريخ 81/1/3341هـ
بعون الله تعالى
نحن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود
ملك المملكة العربية السعودية
بعد الاطلاع على المادة السابعة والخمسين من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/90 بتاريخ 27/8/2141هـ .
وبعد الاطلاع على المادة الثامنة من نظام مجلس الوزراء الصادر بالأمر الملكي رقم أ/13 بتاريخ 3/3/4141هــ .
وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/86 بتاريخ 28/4/2341هـ .
وبعد الاطلاع على رغبة معالي الأستاذ محمد بن علي الفايز وزير الخدمة المدنية إعفاءه من منصبه .
أمرنا بما هو آت :
أولاً : الموافقة على طلب معالي الأستاذ محمد بن علي الفايز وزير الخدمة المدنية إعفاءه من منصبه .
ثانياً : يعفى معالي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله بن عبدالعزيز البراك مساعد رئيس مجلس الشورى من منصبه ويعين وزيراً للخدمة المدنية .
ثالثاً : يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود

الدكتور عبدالرحمن البراك

ولد في محافظة الأحساء عام 1376هـ.
يحمل البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة الملك سعود عام 1400هـ. والماجستير في الإدارة العامة من جامعة بتسبرج عام 1983م. والدكتوراه في الإدارة العامة من جامعة بتسبرج عام 1989م.
- معيد في جامعة الملك بين عامي 1400هـ و1401هـ.
- أستاذ مساعد منذ: 25/5/1410هـ.
- المنسق الأكاديمي لبرنامج الماجستير في الإدارة العامة: 1412هـ، 1413هـ.
- قائم بأعمال رئيس قسم الإدارة العامة منذ: 3/5/4141هـ.
- رئيس لقسم الإدارة العامة بتاريخ: 8/11/4141هـ.
- وكيل لكلية العلوم الإدارية بتاريخ: 28/12/4141هـ.
- مشرف عام على مكتب مدير الجامعة بتاريخ: 1/9/6141هـ.
- مشرف على إدارة الدراسات والتطوير والمتابعة في عام: 1419هـ.
- وكيل للجامعة للدراسات والتطوير والمتابعة بتاريخ: 03/7/0241هـ.
- عضو في مجلس الشورى بتاريخ: 3/3/1422هـ.
- نائب رئيس لجنة الخدمات والمرافق العامة والبيئة في مجلس الشورى بتاريخ: 3/3/4241 هـ.
- نائب رئيس لجنة الإدارة والموارد البشرية والعرائض في مجلس الشورى بتاريخ: 3/3/7241هـ.
- رئيس لجنة الإدارة والموارد البشرية والعرائض في مجلس الشورى بتاريخ 4/3/8241 هـ.
- مساعد رئيس مجلس الشورى بتاريخ: 92/4/8241هـ.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٠) صفحة (٣) بتاريخ (١٤-١٢-٢٠١١)