تجاوباً مع الشرق.. مدرسة جديدة لطالبات البديع والقرفي بجازان

طباعة ١ تعليق

جازان – علي الجريبي

أعلن مدير الإعلام التربوي بتعليم جازان محمد حسن الرياني أنه يجري العمل على استكمال مشروع مبنى حكومي واستكمال الأجهزة الكهربائية والتعليمية، وسيتم تخصيصه لإنزال طالبات مدرسة البديع والقرفي المتوسطة والثانوية للبنات. جاء ذلك رداً على ما نشرته «الشرق» في عددها يوم السبت 29/1/1433هـ تحت عنوان «650 طالبة في جازان: وزارة التربية تنتظر تشييعنا مثل براعم الوطن». وأضاف الرياني أنه تم تشكيل لجنة لمعاينة المباني المستأجرة والتأكد من صلاحيتها للدراسة في الوقت الحاضر أو البحث عن مبانٍ أخرى بديلة. وكانت «الشرق» نقلت مناشدة 650 طالبة ومعلمة بمتوسطة وثانوية البديع والقرفي في منطقة جازان يختنقن داخل مبنى مستأجر من دورين، وطالبن المسؤولين بسرعة النظر والبت في معاناتهن فيما يتعلق بالفصول والمرافق، بسبب مياه الخزانات التي تشبعت بها الأسقف، وأصبحت تهدد أرواحهن كل يوم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٩) صفحة (١٠) بتاريخ (١٢-٠١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...