رفض التوقف وعكس اتجاه السير على طريق الحرمين.. وطبيب نفسي يؤكد سلامته

القتل تعزيراً لفلبيني قاد حافلة بتهور وقتل ثلاثة في جدة

50259.jpg
طباعة ٣ تعليقات

جدة – وعد العايد

أصدرت المحكمة العامة في جدة حكماً بالقتل تعزيراً على الفلبيني ديجورا سستيرون ديفاد (34 سنة) السائق في خدمات النقل الجوي بالخطوط السعودية، بعد تسببه في وفاة ثلاثة مواطنين من عائلة واحدة (امرأتين ورجل)، أثناء قيادته حافلته بسرعة جنونية في الاتجاه المعاكس لطريق الحرمين، وذلك قبل ثلاث سنوات.
وذكر مصدر في المحكمة العامة لـ(الشرق) إن السائق قدم اعتراضاً على الحكم، مؤكداً أنه كان يعاني من أمراض نفسية جعلته يرتكب الحادث، إلا أن المصدر أكد أن الحكم جاء بعد التأكد من سلامة السائق النفسية بعد عرضه على طبيب نفسي. مشيراً إلى إحالة ملف القضية متضمناً الحكم بالقصاص إلى محكمة الاستئناف في منطقة مكة المكرمة، استكمالاً للإجراءات النظامية، وحتى يقدم السائق لائحة اعتراضه على الحكم خلال شهر من صدوره.
وكان ديفاد قاد في منتصف نوفمبر 2008 حافلة تابعة للخطوط السعودية بسرعة جنونية في عدة طرق رئيسية في جدة، قبل أن يدلف إلى طريق الحرمين في عكس اتجاه السير في وقت كان الجميع في طريقهم لأعمالهم، إضافة إلى توافد حجاج بيت الله الحرام في طريقهم إلى مكة المكرمة، وهو ما تسبب في اصطدامه بسيارة تقل عائلة سعودية قادمة من جنوب المملكة لأداء فريضة الحج، قتل منهم امرأتين ورجلاً، إضافة إلى إصابته عدداً من العمال كانوا داخل حافلة.
وصفت تلك العملية وقتها بأنها (عملية انتحار)، فعلى الرغم من محاولات الدوريات الأمنية إيقاف السائق وإفساح الطريق أمامه للتوقف، إلا أن محاولاتهم باءت بالفشل، في ظل إصراره على إكمال رحلته، متعمداً الاصطدام بمن يقابله وتوقفت الحافلة جراء اصطدامه بسيارة العائلة أمام كوبري فلسطين.

السائق بعد القبض عليه

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٩) صفحة (٨) بتاريخ (١٢-٠١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...