شركات وأفراد أبدوا استعدادهم لرعاية والدة القتيل

والد الشاب القتيل «وسام» يمثل جريمته في شرطة ينبع

طباعة ١ تعليق

ينبععبد العزيز العرفي

مثل الجاني والد المقتول وسام أمس عميلة قتله لابنه وذلك بمقر شرطة البلد بمحافظة ينبع بحضور المحقق ممثل هيئة التحقيق والادعاء العام وعدد من ممثلي الجهات الأمنية بالمحافظة. وظهرت آثار الحزن والندم بشدة على الجاني والد القتيل الذي أجهش بالبكاء أمام الحضور واستدعى ذلك إعادة تمثيله لمشهد الجريمة عدة مرات حتى اكتفت الجهات الأمنية بالمشهد النهائي والأخير.وعلمت «الشرق» من مصادرها الأمنية أن الجاني أوضح في التحقيقات الأولية التي أجريت معه، أنه كان يمازح ابنه وتشابك معه يدوياً، وهو ما جعله يغدر ابنه في لحظة غفلة ودون قصد نتيجة حمله لسلاح أبيض (سكين)، فأرداه قتيلا وتسبب في كارثة نفسية له لا يزال يعاني منها. وبينت تلك المصادر في حديثها أن الجاني نفى علاقة طلاقه من زوجته السابقة والدة القتيل بمقتل ابنه. وأكدوا أنه أرجع سبب الطلاق إلى أسباب زوجية لا تمت بصلة لما حدث مع ابنه. وفي السياق ذاته، تلقت «الشرق» اتصالات هاتفية عديدة من بعض الشركات والمؤسسات بالهيئة الملكية بينبع، وأفراد لمعرفة طرق التواصل مع والدة القتيل، وبحث تحسين وضعها الاجتماعي. حيث تبنى البعض منهم وأبدى استعداده للتكفل بإعانة والدة وسام معيشياً، في بادرة غير مستغربة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥١) صفحة (٤) بتاريخ (٢٤-٠١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...