بين المدرج و المنصة

صورتك في المدرجات ذكرى لا تنسى

طباعة ١ تعليق

بدر النويصر  بدر النويصر

من منكم سبق أن ذهب لحضور مباراة لفريقه في الملعب وبعدها قام بالبحث في المواقع والصحف عن لقطة، أو صورة للجماهير تظهره وسطهم؟ شخصياً قمت بعمل ذلك كثيراً، فالشعور جميل ويحفظ لي ذكرى الحضور.

تذكرت ذلك وأنا أشاهد خطوة قام بها نادي برشلونة الأسبوع الماضي في مباراته على ملعبه “كامب نو” ضد ريال مدريد، عندما تم تصوير كافة جهات الملعب بصور بانورامية وبـ360 درجة لتظهر كافة الحضور وبدقة عالية.

فيديو يوضح عملية التصوير:

بعد ذلك تم رفع الصورة على موقع الشركة ليقوم المشجعين بالبحث عن أنفسهم وحفظ الصورة، أو مشاركتها مع أصدقائهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي. وبإمكانكم مشاهدة كامل الملعب وصور الجماهير بزيارة هذا الرابط.

الأمر لم يقتصر على برشلونة فقط، أندية عالمية أخرى قامت بذات الشيء، أميزها وأكثرها تفاعلية قد يكون ما قام به مانشستر سيتي، الذي سبق أن تحدثنا عنه هنا بأنه يركز على توسيع قاعدته والتواصل مع جماهيره عبر بوابته الرقمية.

ففي ملعبه “ستاد الإتحاد”، تم تصوير الملعب من كافة الزوايا لتظهر جميع الحضور في مباراته ضد توتنهام الأسبوع الماضي، والذين أصبح بإمكانهم تسجيل أسمائهم على صورهم في المدرجات. كما تم عمل مسابقة لمن يتمكن من إيجاد صور أربع لاعبين كانوا خارج التشكيلة وأخذوا أماكنهم بالمدرجات.

للدخول لصفحة الجماهير الخاصة بمانشستر سيتي زوروا هذه الصفحة.

دائماً أرى أن مثل هذه الخطوات المبتكرة وإن لم تكن في صميم كرة القدم، إلا أنها تغري وتشجع الجماهير على الحضور وزيادة ولائهم للفريق وذلك بإبقائهم على تواصل دائم بالنادي كجزء وعامل مهم في مسيرته. جوليان بيت، مسؤول التسويق في مانشستر سيتي يقول: “أن الفكرة تتجاوز كونها صورة ثابتة للجماهير، بل هي توسيع للقاعدة الجماهيرية عبر القنوات الإجتماعية الحديثة كشيء لم يسبق له مثيل في عالم كرة القدم”.

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...