كان على علم بمكان اختبائه وخطة هروبه

ضابط إسرائيلي سابق يطالب بحماية كشغري ويؤكد أنه على اتصال مباشر معه

طباعة ٥٩ تعليقات

الدمامهبة محمد

كشف ديفيد كيز وهو ضابط سابق في الجيش الإسرائيلي ومؤسس برنامج «سايبر ديسينتس» لدعم المدونين العرب (الذين يكتبون لانتقاد حكوماتهم والسياسات القائمة في بلدانهم في الشرق الأوسط فقط) أنه كان على اتصال مباشر مع حمزة كشغري قبل احتجازه بساعات في ماليزيا، وأضاف أنه كان على اطلاع بمكان اختباء كشغري وخطة هروبه، وذلك في مقال كتبه في صحيفة واشنطن بوست الأمريكية.
وقال كيز في مقاله «إنه يجب مواصلة الضغط على الحكومة الماليزية كي لا تسلم كشغري» موضحاً «أن محامياً ماليزياً شهيراً وعضوَّ برلمان يدعى «كاربال سينغ» مستعد لاستلام قضية كشغري، كما أن وزير العدل السابق الكندي «ايروين كوتلر»أعلن استعداده ليكون المستشار القانوني الدولي لكشغري».
وقال كيز في مقاله «إن كشغري طلب منه دعماً غربياً لقضيته» مدعياً أن التهديدات الموجهة إليه كانت كبيرة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٦٩) صفحة (١) بتاريخ (١١-٠٢-٢٠١٢)