ينبع.. عشر طالبات من ست مدن يحصدن جوائز المسابقة البيئية

مدير تعليم ينبع والدكتور زللي خلال الافتتاح

طباعة التعليقات

ينبععبد العزيز العرفي

فازت عشر طالبات من ست مدن سعودية، بالجوائز الست للمسابقة الوطنية البيئية الأولى، التي نظمتها إدارة تعليم ينبع الأسبوع الماضي، بهدف التعريف والتثقيف بالبيئة ومقوماتها وتنمية الوعي بأهمية المحافظة على البيئة، وتنمية روح التنافس الشريف بين الطالبات بتنمية مهارات الابتكار والبحث العلمي في مجال خدمة البيئة لدى طالبات المتوسطة والثانوية. وحازت المركز الأول كل من بيان فلمبان وأسماء بركات وسارة فقيرة من الطائف، والثاني ملاك الزهراني من مكة المكرمة، والثالث وضحى الحمدي وفاطمة أبو نورة وجواهر الحربي من ينبع، والرابع شيرين البوق من المدينة المنورة، والخامس أريج الزهراني من جدة، والسادس شهد العقيل من الرياض. وشملت المسابقة ثلاث مجالات، هي البحث العلمي، والاختراع أو الابتكار، إضافة إلى التطبيقات العملية، وكان موضوع المسابقة الرئيس الهندسة البيئية، ومحاورها هندسة المياه العادمة وهندسة صحة بيئة العمل والتحكم في الملوثات الهوائية داخل المساكن. وخصصت ميزانية للجوائز، بتخصيص 6000 ريال للمركز الأول، 4500 للثاني، 3000 للثالث، 1500 من الرابع إلى السادس. وبدأت فعاليات اليوم الأول بجلسة لورقتي عمله، أولاها بعنوان «الحماية من التلوث في البيئات المغلقة المنزلية»، والثانية عن «الفطريات وجودة الهواء الداخلية» ، وانتهت الفعاليات بقيام لجان التحكيم لمسارات البحث والابتكار والعلوم التطبيقية، بجولتهم الأولى في تحكيم الأعمال المشاركة من قبل الطالبات على مستوى المملكة، وخرج الجميع بانطباع جيد من حيث التنظيم والإعداد للمسابقة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٩٤) صفحة (٢٧) بتاريخ (٠٧-٠٣-٢٠١٢)