بين المدرج و المنصة

حين تسيطر البطولة على أجواء المدينة

طباعة التعليقات

بدر النويصر  بدر النويصر

عند اقتراب إقامة أي بطولة أو دورة رياضية في بلد ما، فإن الحديث عنها يسيطر تماماً على الأجواء هناك. بل إن الأمر يتجاوز الحديث عنها إلى ما هو أبعد من ذلك!

 ففي أوكرانيا، وضمن استعداداتها لاستضافة كأس الأمم الأوروبية 2012 هذا الصيف، تم تصميم بعض محطات انتظار قطارات “الترام” العامة في مدينة دونيتسك على هيئة مرمى كرة قدم. وهي المدينة التي ستستضيف أحد مباراتي نصف النهائي في البطولة التي ستقام مشاركةً بين أوكرانيا وبولندا في الفترة من 8 يونيو إلى 1 يوليو.

 

وفي لندن أيضاً سيلقي أولمبياد 2012 بظلاله على محطات المترو التي ستكون أسماؤها بأسماء أبطال ونجوم أولمبيين ممن أحرزوا ميداليات أو حتى من لم يحرزوا أي ميدالية لكنهم ذو صيت كبير وذلك خلال فترة إقامة الدورة هذا الصيف، حيث ستبدل أسماء محطات لندن الـ 361 بأسماء هؤلاء الأبطال والأساطير وذلك في خريطة ستباع وتوزع في لندن قبل وخلال البطولة.

 

أبرز الأسماء التي استطعت الوقوع عليها على عجالة كانت ميسي، تيفيز، إيتو، ماسكيرانو، مايكل جوردان، محمد علي كلاي، مايكل فيلبس، يوسين بولت، هشام الكروج، مايكل جونسون،رافاييلنادال، فيدرر، شتيفي غراف، أندريه أغاسي، الأختين ويليامز، وغيرهم الكثير من النجوم والأساطير الذين يمكنكم البحث عن المزيد منهم من خلال مشاهدة الخريطة على هذا الرابط.

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...