حملة لإحياء «حمَّام أبو لوزة» الأثري بالقطيف

120328.png
طباعة التعليقات

القطيففاضل التركي

تفاعل مدونون مهتمون بتوثيق الأحداث والفعاليات الاجتماعية والتراثية بمحافظة القطيف على اليوتيوب مع فعاليات الحملة الشبابية التي أطلقتها بالمحافظة جمعية الخليج الأخضر للبيئة وحماية عيون المياه الأثرية. ونشرت «مجموعة رؤية» مقطع فيديو بعنوان «حمَّام أبو لوزة: من يغسل أوجاعه «، للفت أنظار المهتمين بالتراث إليه، في محاولة لإحيائه، حيث كان يتردد عليه كثير من السياح فيما مضى. وعملت الحملة الشبابية مؤخراً على إحياء عين الجنوبية في صفوى وعين القشورية في الجارودية. واستعرض المقطع في ثلاث دقائق، التصدُّعات الكبيرة والشقوق التي ضربت جدران وسور«حمام أبو لوزة» الأثري الذي يقع بين قريتي البحاري والتوبي بالقطيف. وبُني الحمَّامُ على طراز تركي، ويرجع إلى القرن الثالث الهجري في عهد القرامطة، وأعيد بناؤه في عهد الأمير فيصل بن تركي بن عبدالله خلال الدولة السعودية الثانية، ويُعد من روائع الإبداع المعماري.
وطالب مصور ومخرج العمل محمد علي آل شيخ، المسؤولين في هيئة السياحة والآثار، بخطة عمل لتثبيت المعلم التاريخي والإشراف عليه، والاهتمام به بشكل عملي. وأشار إلى أن جمعية الخليج الأخضر للبيئة وحماية عيون المياه الأثرية قامت بدور وطني يستحق الإشادة فقد أعادوا لنا التفاؤل بهذا العمل الجيد. وقال عبدالحميد الحشاش مدير متحف الدمام : إن فرع الهيئة بالشرقية سيبدأ قريباً بتسوير جميع المواقع الأثرية في محافظة القطيف، كما تمَّ التعاقد مع مقاول لترميم قلعة تاروت الأثرية وقلعة الفيحاني في دارين.

YouTube Preview Image
نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢١) صفحة (٣٥) بتاريخ (٠٣-٠٤-٢٠١٢)