بالغنيم: المركز يحمل دلالات عميقة الرؤية

.. ويفتتح مركز الملك فهد للجودة في تعليم الأحساء

122453.jpg
طباعة التعليقات

الأحساءوليد الفرحان

افتتح أمير المنطقة الشرقية الأمير محمد بن فهد أمس، وبحضور نائبه الأمير جلوي بن مساعد، المقر الجديد لمركز الملك فهد بن عبد العزيز للجودة في مقر الإدارة العامة للتربية والتعليم بمحافظة الأحساء.
حيث أزاح الستارة عن اللوحة التذكارية معلناً الافتتاح الرسمي للمركز، واستمع سموه لنبذة عن مركز الجودة من حيث البدايات والتأسيس وقدمها كل من مديري التربية والتعليم بالشرقية والأحساء د.عبد الرحمن المديرس، وأحمد بالغنيم. وأعرب عن سعادته لافتتاح مركز الجودة بإدارة التعليم، مقدماً شكره لكل من ساهم في تدشين هذا المركز لما يقدمه من فوائد جمة لخدمة القطاعات، مهنئاً القيادة الحكيمة متمثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود، وأبناء المنطقة الشرقية، وجميع منسوبي التعليم وعلى رأسهم وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبد الله آل سعود، على هذا الإنجاز التعليمي، متمنياً انتشار مثل هذا المركز على مستوى مناطق ومحافظات المملكة، مؤكداً أن التعليم بالمملكة يسير بصورة متميزة وسليمة، مشيراً إلى أن تعليم المملكة ينافس دول عديدة.
من جانبه أشار مدير التربية والتعليم بمحافظة الأحساء أحمد بن محمد بالغنيم، أن المركز يحمل دلالات عميقة للرؤية الاستراتيجية، والتي تعبر عن تطلعات أمير الشرقية لدعم تحول المملكة نحو مجتمع المعرفة، والذي يتطلب الذكاء والإبداع والأداء المتميز، مضيفاً أن هذا يتطلب مؤسسات تعليمية لديها القدرة على بناء عقول مبدعة منتجة للمعرفة، وأوضح أن المركز انطلق من خلال آخر ما توصلت إليه أحدث أدبيات وإدارة الجودة، وأفضل الممارسات العالمية في جودة التعليم، حيث عمل المركز على دعم وتشجيع مبادرات المؤسسات التعليمية وغير التعليمية للمشاركة في جوائز التميز المحلية والعربية والعالمية، وكانت ثمرة ذلك حصول سبع مدارس من محافظة الأحساء على شهادة المطابقة لنظام الجودة «الآيزو 9000»، وأبان بالغنيم أن أسرة مركز الجودة سعيدة بتشريف أمير الشرقية لافتتاح المركز، مؤكداً أن تدشين هذا المركز يأتي ترجمة لتطلعات القيادة الرشيدة، مبيناً أن القيادة مهتمة لتبني الجودة الشاملة في جميع القطاعات الحكومية والأهلية والخدمية، شاكراً أصحاب السمو على تشريفهم بافتتاح المركز، وتدشين كتيب الطريق إلى الجودة، وأن تكون انطلاقة من انطلاقات الخير والعطاء. وكان في استقبالهما حين وصولهما محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود، ومدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية د.عبد الرحمن بن إبراهيم المديرس، ومدير عام التربية والتعليم بالأحساء أحمد بن محمد بالغنيم، وعدد من المسؤولين بالمحافظة. وفي ختام الحفل كرم أمير الشرقية الرعاة والداعمين للمركز، كما تسلم سموه هدية تذكارية من مدير عام التربية والتعليم، وتسلم سموه أيضاً لوحة تشكيلية قدمها الفنان التشكيلي عبد العزيز المبرزي، كما قدم مدير عام التربية والتعليم بالأحساء هدية تذكارية لنائب أمير المنطقة الشرقية، وهدية مماثلة لمحافظ الأحساء.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢١) صفحة (٥) بتاريخ (٠٣-٠٤-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...