حفريات «شرائع مكة» تربك حركة السير

122573.jpeg
طباعة التعليقات

مكة المكرمةأحمد عبدالله

يعاني سكان الشرائع في مكة المكرمة من المشكلات التي سببها طريق 64، نظراً لصعوبات السير الناتجة عن طول مدة تنفيذ الشركة لمشروع تحسين مجرى السيول، التي وصلت قرابة ثلاثة أعوام.
وذكر عدد من السكان لـ”الشرق” أن ما زاد الأمر سوءاً هو وقت تعطيل الإشارة الواقعة بنهاية الطريق، بسبب أعمال الحفر، مما جعل السائقين يستخدمون طريق الخدمة بشكل معاكس، مما يجعلهم في مواجهة مباشرة مع السيارات القادمة من مخططي “4 و2″ تفادياً للزحام واختصاراً للمسافة.
وقال أحمد صالح إن الطريق تعمه الفوضى ولا تعلم من له أحقية المرور، وهو ما ينذر بالكثير من الحوادث المرورية.
وأشار طارق حسنين أن الأمر لم يقتصر على عكس الاتجاه ولا مخالفات السيارات الصغيرة، بل امتد للشاحنات الكبيرة الخاصة بنقل المياه التي لم يعد سائقوها يكترثون لأي شيء. من جانبها، نقلت “الشرق” معاناة سكان الشرائع لمساعد مدير مرور العاصمة المقدسة، العقيد ضيف الله الغريبي، الذي وجه بالتنسيق مع مدير شعبة الأمن والسلامة، المقدم فوزي الأنصاري، بالوقوف على الموقع وسرعة اتخاذ اللازم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٥) صفحة (٩) بتاريخ (٠٧-٠٤-٢٠١٢)