المهيدب: مشروع وقف القرآن بحي جلمودة لبناء أربع عمارات سكنية بتكلفة 36 مليون ريال

العطيشان يزور جمعية تحفيظ القرآن بالجبيل ويدشن الموقع الإلكتروني لها

128428.jpg
طباعة التعليقات

الجبيلمحمد الزهراني

أشاد المهندس بدر العطيشان ببرامج وإنجازات جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالمحافظة، مشيرا إلى أنها ستبقى للأجيال المقبلة. وأضاف العطيشان أثناء زيارته الجمعية مساء أمس الأول للاطلاع على البرامج والأنشطة التي تقدمها لخدمة المجتمع أن المحافظة ليست بحاجة إلى مزيد من الجمعيات، لأن الجمعيات الخيرية القائمة تقوم بخدمات جليلة لكنها بحاجة للإنسان الذي يخدم ويدعم.
وذكر أن خطة المحافظة في هذا الجانب هو حث الجميع على التنمية الاجتماعية، إذ لابد من تطوير منظورنا بإعطاء بدائل للجميع، حتى الشباب ممن لا يشتركون في حلقات التحفيظ فلابد من إعطائهم بدائل وتوجيههم التوجيه الصحيح.
ودشن محافظ الجبيل الموقع الإلكتروني للجمعية على شبكة الإنترنت وأشار إلى أنه أعطى توجيهاته لنادي الجبيل الرياضي بفتح المجال أكثر للشباب واستقطاب دعاة يقومون بتوجيههم.
وعن دور الشركات والمؤسسات في المسؤولية الاجتماعية بالمحافظة طالبها بأن تحذو حذو ما قامت به بعض الشركات الأخرى بتخصيص نسبة من أرباحها لخدمة المجتمع.
ومن جانبه، أعرب قاضي محكمة استئناف بالشرقية رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور رياض المهيدب عن سعادته بهذه الزيارة، مشيراً إلى أنه تم تبادل الآراء في سبيل دعم الجمعية التي لها فروع على مستوى المحافظة وتساهم بدور فاعل في تعليم كتاب الله وحفظه، وكذلك الدورالأخلاقي والإنساني والتمكن من اللغة العربية على الأبناء والفتيات الذين يحظون بكل احترام وتقدير من المجتمع وكذلك البركة الربانية التي تعود عليهم في الدارين.
وقال إن عدد الدارسين والدارسات في الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالجبيل بلغ أكثر من ثمانية آلاف و500، يشكلون 8% من التعليم العام، مضيفاً أن الجمعية بها حوالي أربعمائة موظف وموظفة وعشر مدارس نسائية، وثلاثمائة حلقة وفصل.
وعدد المهيدب مشروعات الجمعية الوقفية التي تحتاج إلى دعم مالي من رجال الأعمال وأهل الخير وهي مشروع وقف القرآن بحي جلمودة، الذي سيبنى عليه أربع عمارات سكنية مكونة من أربعة أدوار بها 64 شقة سكنية، وتبلغ تكلفة الوقف التقديرية 36 مليون ريال، وتمت ترسية عقد تصاميم المشروع على مكتب للاستشارات الهندسية.
أما مشروع وقف القرآن في حي الحمراء فهو عبارة عن عمارة سكنية مكونة من دورين بعدد خمس شقق على مساحة قدرها 700م2، وتبلغ تكلفة بنائها مليون ريال تقريباً، داعيا رجال الأعمال وأهل الخير لأن يكون لهم نصيب في فعل الخير.
وطالب بفتح جامعة بمحافظة الجبيل للم شتات أبناء وفتيات هذه المحافظة بين كليات وجامعات خارج المحافظة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٧) صفحة (٩) بتاريخ (٠٩-٠٤-٢٠١٢)