حفر وتشققات تشوه شوارع «عزيزية الدمام»

الأهالي: لماذا لا تطبق الشروط الجزائية ضد المقاولين؟

الشوارع الرئيسة المؤدية إلى الدخول والخروج من الحي (تصوير: صالح الأحمد)

طباعة التعليقات

الدمامصالح الأحمد

أبدى عدد من سكان حي العزيزية بالدمام انزعاجهم نتيجة الخدمات البلدية المتدنية بالحي، حيث تحولت معظم الشوارع الرئيسة والفرعية به إلى حفر وتشققات، فضلاً عن تحرك طبقة الإسفلت نتيجة الحفر المتكرر في الشوارع من قِبَل المقاولين المتعاقدين مع الأمانة وشركة الكهرباء والهاتف.
وأشار محمد الشواف، وهو من أوائل سكان الحي الذي مضى على تأسيسه قرابة ثلاثة عقود، إلى أن الخدمات البلدية بدأت في التدني خصوصاً في السنوات الخمس الماضية، وأصبحت الشوارع متهالكة جراء الحفر وتصدعات الطبقة الإسفلتية، فضلاً عن ملوحة الماء التي ساهمت في تهالك الحنفيات ومواسير المياه، وصولاً إلى كثرة الأنقاض المتناثرة على أرصفة الحي التي تركت من قِبَل مقاولي الصيانة دون اكتراث بالعواقب. وطالب يوسف الفايز، الجهات المعنية بمحاسبة شركات الصيانة، على تكرار الحفر والدفن العشوائي لمشروعاتها دون أن تضع الطبقة الإسفلتية بالشكل المناسب الذي يؤمن سلامة المشاة والمركبات، مؤكداً أن كثيراً من السكان يعانون تهالك سياراتهم بسبب سوء وضع الشوارع والحفر، مطالباً بسرعة إزالة الحشائش المنتشرة في بعض الأراضي الفضاء، متسائلاً عن سبب الإهمال وغياب تطبيق الشروط الجزائية ضد المقاول المنفذ؟ وذكر يوسف آل الشيخ، أن الحي يفتقر للمباني المدرسية الحكومية للبنين منذ تأسيسه، لافتاً إلى أن أبناء الحي يدرسون في مبانٍ مستأجرة في المراحل الدراسية الثلاث، ما يضطر الآباء إلى إلحاق أبنائهم بالمدارس الأهلية القريبة من الحي، الأمر الذي يكبدهم أعباء مالية تثقل كاهلهم. وأضاف هناك غياب واضح للدوريات الأمنية عن الحي، ما جعل السرقات متكررة، إضافة إلى كثرة التفحيط ووقوع حوادث الدهس.
وأضاف ناجي الحجي، إن الحديقة التي أنشأتها الأمانة بالحي صغيرة مقارنة بعدد الأهالي، فضلاً عن موقعها السيئ، حيث إنها تتوسط مجموعة من البيوت وأصبحت مرتعاً لتجمعات المراهقين، الذين يعمدون إلى تخريبها بدلاً من أن يستفيدوا منها الأطفال، مستغربا عدم ملاحظة ومراقبة أمانة الشرقية للحدائق التي تُنشئها بالأحياء، متمنياً أن تستكمل مشروعات أرصفة الشوارع بشكل سريع نظرا للتأخر في تنفيذها.
من جانبه، أوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان لـ»الشرق»، أن البلدية تتابع أعمال النظافة بحي العزيزية ضمن خطة العمل الخاصة بالنظافة وحجم العمالة ورفع النفايات بشكل مستمر، التي تتوافق مع الكثافة السكانية بالحي، كما أنه جرى التأكيد على المقاول المختص بتكثيف أعمال النظافة بشكل دوري.
أما فيما يتعلق بالحفر والحفريات فأضاف أن البلدية في تنسيق مستمر مع الإدارة المختصة بالأمانة بخصوص هذا الشأن ومن خلال المتابعة الميدانية وإعداد التقارير الدورية التي من شأنها سرعة إنهاء الملاحظات الفنية المتعلقة بأعمال تمديد الخدمات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٧) صفحة (١٢) بتاريخ (٠٩-٠٤-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...