أكد توقيع كرسي الأمير نايف بن عبدالعزيز عدداً من الاتفاقيات لتعزيز ونشر القيم الأخلاقية

الأفندي: الثورة المعلوماتية غيرت قيم العالم .. ولابد من طرح أوسع وأشمل للأخلاق

الدكتور الأفندي خلال إلقائه المحاضرة أمس ( تصوير: غازي السبيعي )

طباعة التعليقات

الدمامعبدالعزيز القو

أعلن المشرف العام على كرسي الأمير نايف بن عبدالعزيز للقيم الأخلاقية، مدير مركز الأمير نايف بن عبدالعزيز للبحوث الاجتماعية والإنسانية في جامعة الملك عبدالعزيز سعيد بن أحمد الأفندي عن انطلاق قريب للدليل القيمي الأخلاقي الإنساني، ضمن برامج كرسي الأمير نايف للقيم الأخلاقية، مشيراً إلى أنَّ كرسي الأمير نايف استقبل خلال عام واحد 38 مقترحاً بحثياً في القيم الأخلاقية. وكشف الأفندي بأن الكرسي بصدد توقيع اتفاقية مع العديد من الوزارات الحكومية، ومنظمات المجتمع المدني ، ضمن الخطة الرامية لتعزيز القيم الأخلاقية في المملكة، مشيراً إلى توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة التربية والتعليم في جميع المجالات التعليمية مثل رعاية الموهوبين والمناهج. جاء ذلك خلال المحاضرة التي ألقاها أمس في جامعة الدمام بعنوان :»دور أعضاء هيئة التدريس في تعزيز القيم الأخلاقية»،ضمن الحملة القيمية الثانية لمشروع تعزيز القيم بقسم الدراسات الإسلامية في عمادة السنة التحضيرية بالتعاون مع عمادة شؤون الطلاب ومركز التوجيه . وأوضح الأفندي أنَّ التقدم العلمي والتقني وما صاحبه من ثورة معلوماتية كبيرة غيرت قيم العالم بأسره مؤكداً أهمية إبراز المنظومة الإسلامية و قيمها الحياتية، والإسهام في طرح أوسع وأشمل للأخلاق في الدراسات، والمزيد من المتابعة للإسهام في صياغة أهداف الحياة، مشيراً إلى أنَّ كل ما سبق يؤكد أهمية وجود كرسي الأمير نايف للقيم الأخلاقية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٨) صفحة (١٠) بتاريخ (١٠-٠٤-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...