دعا إلى تعزيز ثقافتهم القانونية وإبلاغهم بما يتضمنه نظام الإجراءات الجزائية خلال مراحل التحقيق

مستشار قانوني: مستوى وعي السجناء بحقوقهم وواجباتهم متفاوت

طباعة التعليقات

الدمامفاطمة آل دبيس

أكد المستشار القانوني وعضو جمعية حقوق الإنسان خالد الفاخري، أن مقدار الوعي بين السجناء بما لهم من حقوق وما عليهم من واجبات متفاوت، ويعتمد على اهتمامهم وحرصهم بمعرفتها، مشيرا إلى أن الأمر يحتاج لتكثيف إقامة المحاضرات التثقيفية داخل السجن لتسليط الضوء حول حقوقهم وواجباتهم، مضيفا أن غياب المؤسسات والجمعيات والهيئات المتخصصة بموضوع حقوق الإنسان في الماضي أثر في عدم الاهتمام بها ونشرها.
ودعا إلى تعزيز ثقافة السجين القانونية، والتأكيد على المحققين بضرورة إبلاغ المتهم بما له من حقوق تضمنها نظام الإجراءات الجزائية وتمكينه منها أثناء مراحل التحقيق، إضافة إلى إعداد إدارة السجون نشرات تعريفية تشرح حقوق السجين وواجباته داخل السجن وفق ما جاء في الأنظمة وبما لديهم من تعليمات وتسلمها للسجين حال دخوله، إلى جانب تعاون كافة مؤسسات وأجهزة الدولة في نشر الثقافة الحقوقية عن طريق التوعية بالأنظمة والإجراءات التي تختص بكل جهة، مؤكدا أن الوعي باللوائح والأنظمة والإجراءات الإدارية والقانونية يؤدي إلى معرفة الحقوق والواجبات على حد سواء.
وذكر الفاخري، أن جميع الأنظمة متاحة حالياً للجميع للاطلاع عليها ومعرفة ما تتضمنه من حقوق لهم وما عليهم من واجبات، إلا أن الأغلبية لا تكترث بهذا الأمر إلا بعد مواجهة إشكالية قانونية.
وأكد أن الثقافة القانونية أساس المجتمع الحضاري، لذلك يجب العمل على نشرها بين الأفراد، مبينا أن الطلب من الجهات المختلفة احترامها من القضايا المحورية والمهمة لتكوين مجتمع يتمتع بحقوقه ويحترم حقوق غيره.
وأوضح الفاخري، أن نشر ثقافة حقوق الإنسان يقتضي وجود جهات تقوم بها وآليات ووسائل تتم من خلالها، وأضاف «وجود جهتين تُعنيان بحقوق الإنسان في المملكة يعطي مؤشرا أكيدا على توجه بلادنا نحو الاهتمام بتعزيز وحماية حقوق الإنسان، حيث إن ثقافة حقوق الإنسان ستظل أحد الموضوعات الأساسية التي تحتاج إلى مزيد من الجهد والفكر والعمل والبحث عن الأساليب المناسبة لنشرها وتعزيزها ليس فقط على مستوى النخب الثقافية والفكرية بل على مستوى المواطن العادي، من خلال الجامعات والمدارس والمعاهد والأجهزة والمصالح الحكومية والخاصة، بحيث تغدو هذه الثقافة في متناول الجميع، وبذلك يمكن حماية حقوق الإنسان وتعزيز حرياته الأساسية والدفاع عنها من أي انتهاك أو تجاوز»، مضيفا أن الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان أصدرت سلسلة «اعرف حقوقك»، وهي عبارة عن كتيبات تثقيفية ومنها حقوق المتهم والسجناء والسجينات، ويتم تزويد إدارة السجون بها لتوزيعها على السجناء أثناء الجولات التي تقوم بها لزيارة السجون.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٤٥) صفحة (٥) بتاريخ (٢٧-٠٤-٢٠١٢)
الأكثر مشاهدة في محليات
كاركاتير القسم
  • كاريكاتير محليات-عبدالله آل عمران
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...