اختتام دورة برنامج المدارس المعززة للصحة بمشاركة 26 مقيماً ومقيمة

طباعة التعليقات

الدمامصالح الأحمد

اختتمت إدارة الصحة المدرسية بتعليم الشرقية الأربعاء الماضي فعاليات الدورة التدريبية للمقيمين والمقيمات لبرنامج المدارس المعززة للصحة، التي شارك بفعالياتها 26 مقيماً ومقيمة يمثلون أطباء وطبيبات، واختصاصيي مختبر، وصيدلة، وتمريض، إلى جانب مسؤولي الشؤون الوقائية بعدد من إدارات ووحدات الصحة المدرسية في المناطق والمحافظات التعليمية بالمملكة.
وحول مبررات تعزيز الصحة من خلال المدارس أشارت مديرة إدارة الصحة المدرسية بالمنطقة الشرقية الدكتورة ندى أبا حسين، إلى عدة نقاط بدءاً من أن الطلاب في السن المدرسي يمثلون حوالي 25% من السكان، ويقضون وقتاً طويلاً من أعمارهم في المدرسة، والسهولة في الوصول إلى هذه الفئة من خلال المدارس، وإمكانية التأثير الإيجابي عليهم من خلال برامج توعوية شاملة في هذه المراحل العمرية، لافتةً إلى أن طلبة المدارس هم جزء من المجتمع بكل مقوماته وخلفياته الاجتماعية والاقتصادية ويعانون غالباً نفس المشاكل الصحية، ويمكن لهم نقل معارفهم وسلوكياتهم الصحية من المدرسة إلى أسرهم ومجتمعاتهم.
وعن المردود من المدارس المعززة للصحة، أشارت أبا حسين، إلى حزمة من الإيجابيات على صعيد الطلبة انطلاقاً من تحسين صحتهم البدنية والنفسية والاجتماعية، وتحقيق الاستفادة القصوى من العملية التعليمية، وتعلم مهارات خاصة لدعم وتعزيز صحتهم في الحاضر وللمحافظة عليها في المستقبل.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٦) صفحة (٥) بتاريخ (١٨-٠٥-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...