سكان القرى الساحلية: الحوادث المأساوية تفرض الاهتمام بطريق السهي – الحضرور

جانب من أحد الحوادث السابقة في الموقع (الشرق)

طباعة التعليقات

جازانمحمد الصميلي

يشكو عدد من سكان القرى الساحلية في صامطة، من رداءة الطريق الرابط بين مركز السهي والحضرور، الذي يمرّ بعدد من القرى خاصة في المثلث الموجود في قرية عببة، مبينين أن هذا الموقع بالذات شهد عديداً من الحوادث المرورية المميتة وراح ضحيتها عدد من المواطنين. وأوضحوا أن الشركة المنفذة للطريق توقَّفت عن العمل ولم تكمل سفلتته، وأزالت المطبَّات الصناعية الموجودة على أمل توسعة الطريق.
وقال المواطن فيصل حسن قيسي، إن الطريق يشهد كثافة مرورية عالية خاصة في أوقات الصباح والمساء، وتقع نتيجة لذلك عديدٌ من الحوادث المرورية التي يذهب ضحيتها أبرياء لا ذنب لهم، مؤكِّداً ضرورة أن يكون هناك مشروع لازدواج الطريق وتكملته، وتساءل عن أسباب إزالة المطبَّات الصناعية الموجودة على الطريق وعدم وضعها مرة أخرى.
أما منصور حمود، فذكر أنه فقد أحد زملائه في العمل قبل أيام قليلة في هذا المكان نتيجة حادث مروري مروّع، وأضاف “أعتقد أن عدم الالتزام بمعايير السلامة المرورية من قبل الجهات المنفذة للطريق السبب في الحوادث، وتجد الطريق ينقطع بصورة مفاجئة من جهة، ليتداخل مع الجهة المقابلة، كما أن غياب اللوحات الإرشادية والمطبّات الصناعية لها دور في الحوادث التي تقع في هذا الموقع”، مطالباً بإلزام البلدية والشركة المنفِّذة للطريق بسرعة عمل ازدواج للطريق وإعادة المطبَّات الصناعية.
من جهته، أوضح رئيس بلدية السهي أحمد عطيف لـ”الشرق”، أن البلدية خاطبت بلدية الموسم باعتبارها الجهة المنفّذة والمسؤولة عن الموقع لإعادة وضع المطبَّات الصناعية، واستكمال مشروع الطريق.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٦) صفحة (٥) بتاريخ (١٨-٠٥-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...