الجارالله: إعلان النتائج سيكون خلال الأيام الثلاثة الأولى من الأسبوع المقبل دون استثناء

وزير التربية لـ الشرق: «نور وفارس» حققا نجاحاً للدولة بنسبة 50%

AHAMUDD
طباعة التعليقات

الرياضمحمد الشهري

أكد وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله، أن توجه الوزارة نحو الاستثمار في الإنسان وأتمتة العملية التربوية والتعليمية خيار لا بديل عنه، مبينا أن أهمية النظام الإلكتروني يكمن في الأيدي العاملة الذي يختارها ويقوم بالإشراف عليها.
وفي رده على سؤال «الشرق»، حول بعض الكتاب الذين يقولون إن العملية التربوية والتعليمية لا تختزل في برنامجي «نور وفارس»، قال «أنا أتقبل أي شيء، ونور وفارس جزء من التطور الذي تشهده العملية التربوية والتعليمية، وإذا كانت وزارة التربية والتعليم حققت ناجحا في تطبيق هذين البرنامجين فهذا نجاح للدولة بنسبة 50%، وإذا كان نجاح وزارة واحدة يساهم في نجاح الدولة إلى 50% فهذا رد كاف على أخي الكاتب».وأبدى عقب زيارته أمس، لموقع سير عمليات رصد نتائج الاختبارات بالوزارة «نور« ، سعادته بما حققه سير النظام في الوزارة وما تحصل عليه من مستويات مشرفة رغم حداثة عمره الزمني، مؤكدا أن ذلك في طور التوجه لمجتمع المعرفة.وأشار وزير التربية إلى الجهود الملموسة من قبل المعلمين والمعلمات ومديري ومديرات المدارس والدعم والمتابعة من إدارات الاختبارات وتقنية المعلومات بإدارات التعليم وجهاز الوزارة وتفانيهم من أجل تيسير مهمة الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم في عمليات الوصول الميسر لنتائجهم، مبينا أن الوزارة من خلال اعتمادها على منظومة من البرامج الإلكترونية التي تسعى إلى تطبيقها كأحد التوجهات المستقبلية لها ستحقق نقلة نوعية بالعملية التربوية والتعليمية.
من جهته، قدم مدير عام المركز الوطني للتقنيات التربوية والمشرف على نظام «نور» الدكتور جار الله الغامدي، عرضا عن سير العمل ومتابعة النظام، مبينا أن سير عمل النظام مطمئن من خلال المتابعة الدقيقة التي يحظى بها المركز على مدار 24 ساعة.وأعلن أن جميع النتائج ستعلن خلال الأيام الثلاثة الأولى من الأسبوع المقبل، دون استثناء طالب أو طالبة أو مدرسة في جميع أنحاء المملكة أو خارج الوطن.
وأفاد أن مشروع «نور» رغم أنه لم يتجاوز 16 شهرا منذ بدايته إلا أن الوزارة أنجزت 45% من برمجته، موضحا أن النظام يتميز بسعة كبيرة حيث لم يتجاوز ما تم عليه من عمليات 30%. وبين الغامدي أن 1750 مدرسة في المناطق النائية تم ربطها بالأقمار الاصطناعية لتشملها خدمة نظام «نور» كبقية المدارس في المملكة، مشيرا إلى أنه تم القبول النهائي في الصف الأول الابتدائي لـ 196 ألف طالب وطالبة عبر نظام نور الإلكتروني، في حين ما يزال 55 ألف طالب وطالبة تحت الإجراء.
وقال إن نظام «نور» استطاع تحقيق نقلة نوعية في متابعة سير العمليات والإجراءات ومتابعة النتائج ونسب الإنجاز مقارنة بالعام الماضي، وبلغ عدد الخدمات التي يقدمها النظام أكثر من 2700 خدمة، وبلغ مجموع المستخدمين للنظام 7,545,590 مستخدما ومستخدمة.
وذكر الغامدي أن عدد الدرجات المدخلة في النظام حاليا بلغ مليارا و650 مليون درجة، متوقعا أن تصل إلى أكثر من مليار و700 مليون درجة، فيما بلغ مجموع العمليات التي تمت على النظام منذ بداية العام الدراسي أكثر من ستة مليارات ونصف المليار عملية.
من جهة أخرى، كرم وزير التربية والتعليم بحضور نائبه الدكتور خالد السبتي، ونائبه لشؤون تعليم البنين الدكتور حمد آل الشيخ، مديري التربية والتعليم الذين تم تقاعدهم في العام المالي الجاري بعد بلوغ سن التقاعد النظامي.
وقدم خلال استقباله لهم في مكتبه بالوزارة أمس، شكره وتقديره على الجهود التي بذلوها أثناء فترة عملهم في مناطقهم ومحافظاتهم، ومكافأة خاصة.
وقال الأمير فيصل بن عبدالله، إن الدور الذي يقوم به مديرو التربية والتعليم في المناطق والمحافظات استراتيجي، وساهموا بجهودهم المختلفة في دعم العمل التربوي والتعليمي وتحقيق القيمة المضافة من خلال إنفاذ مشروعات وبرامج الوزارة المختلفة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٣) صفحة (٩) بتاريخ (٠٤-٠٦-٢٠١٢)
كاركاتير القسم
  • كاريكاتير - رمزي الحمادي
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...