إعاقة «البيشي».. ومعاناة التنقل اليومية

191468.jpg
طباعة التعليقات

تبوكناعم الشهري

معاناة يومية يعيشها حركة المواطن على البيشي، وهو يتنقل على كرسيه المتحرك من مكان إلى آخر، وسط حالات من الاستغلال يتعرض لها من بعض أصحاب الشاحنات الصغيرة التي يضطر لتأجيرها لنقله. كاميرا الشرق رصدت البيشي في أحد شوارع تبوك حيث قال: إن معاناته مستمرة خاصة وأنه لا يستطيع توفير سيارة خاصة به تعينه على قضاء مشاويره حيث يستلم 850 ريالا من الضمان ومثلها من التأهيل الشامل. مشيرا إلى أن بعض السائقين يطلبون منه على أجرة المشوار خمسة ريالات ومثلها لرفعه هو إلى السيارة وأخرى لرفع كرسيه المتحرك.

ويصعد بصعوبة إليها(تصوير: موسى العروي)

 

سائق الشاحنة يضع الكرسي المتحرك في الصندوق الخلفي

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٩٤) صفحة (٦) بتاريخ (١٥-٠٦-٢٠١٢)