السفير الدايل لـ الشرق: محاكمة المتهمين بقتل السعوديين في النيجر انتهت.. وسنعلن الحكم بعد موافقة «الخارجية»

طباعة التعليقات

الأحساءعبدالله السلمان

أكد سفير خادم الحرمين الشريفين في جمهورية النيجر سعود الدايل لـ «الشرق» أن محاكمة المتورطين في اغتيال أربعة مواطنين من محافظة الأحساء في النيجر، انتهت الثلاثاء الماضي، بعدما استمرت 11 ساعة متواصلة.
ورفض الدايل الكشف عن طبيعة الأحكام الصادرة في حق المتورطين الثلاثة، وهم من الجنسية المالية، معتبراً أن الكشف الآن ليس لصالح القضية، وأنه سيتم الإعلان عنه قريباً بعد رفعه لوزارة الخارجية السعودية والموافقة عليه.
وكان ستة مواطنين تعرضوا لحادثة إطلاق نار في دولة النيجر في 29 ديسمبر 2009، بالقرب من قرية «جامبالا»، حيث كانوا في رحلة للصيد والتنزه، ووقعت الحادثة أثناء توقفهم لأداء صلاة الفجر، وراح ضحيتها أربعة منهم، وهم: محمد فرج المري، عبدالله محمد المري، محمد حمد المري، حمد سعيد المري، بينما أصيب زياد عبدالله آل الشيخ، وحمد المري، في حينها وجَّه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – حفظه الله- بإرسال طائرة إخلاء طبي لنقل المتوفين والمصابين.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٠٢) صفحة (١١) بتاريخ (٢٣-٠٦-٢٠١٢)