«الشؤون البلدية» تستثني طلبات ما قبل عام 1426 من معونات الكوارث

طباعة التعليقات

مكة المكرمةالزبير الأنصاري

استثنت وزارة الشؤون البلدية والقروية الطلبات المقدمة قبل عام 1426هـ من قرار صرف المعونات التي تُمنح لأسر المتوفين بسبب الكوارث من سيول وحرائق ونحوها. وشددت الإدارة العامة للكوارث التابعة للوزارة في تعميم، حصلت «الشرق» على نسخة منه، على عدم النظر في هذه الطلبات نظراً لكونها جاءت قبل صدور الأمر بصرف المعونات. وكان الأمر قد نص على صرف ستين ألف ريال في حالات السيول والحرائق، ومضاعفة المبلغ في حال وجود قصور، كما نص الأمر على صرف ثلاثين ألف ريال لأسر المتوفين في حالات الغرق عند محاولة السباحة، أو عند السقوط في بئر. وكشف مدير الطوارئ في أمانة العاصمة المقدسة المهندس أحمد آل زيد، لـ»الشرق»، أنه عند وقوع كارثة فإنه تُشكل لجنة مشتركة من أمانة العاصمة المقدسة والدفاع المدني وإمارة منطقة مكة المكرمة تتولى تحديد الأضرار ثم تصرف المساعدات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٠٥) صفحة (٤) بتاريخ (٢٦-٠٦-٢٠١٢)