تجاوباً مع ما نشرته الشرق

«صحة الشمالية» تبيد الكلاب الضالة في مستشفى الأمير عبدالعزيز بن مساعد

طباعة التعليقات

عرعرخلف بن جويبر

أكدت صحة الحدود الشمالية، أنها قامت بالتعاون مع بلدية عرعر بالقضاء على الكلاب الضالة التي تتجول في مستشفى الأمير عبدالعزيز بن مساعد.
وأوضح المتحدث الإعلامي لصحة الشمالية فهد الشمري لـ»الشرق»، أن مستشفى الأمير عبدالعزيز بن مساعد يقع في منطقة خارج المدينة، لذلك من المتوقع وجود الحيوانات الهائمة والكلاب الضالة في الموقع، مبينا أنه يتم التعامل معها من قبل الأمن الوظيفي وعمال الخدمات العامة أولاً بأول والحيلولة لعدم اقترابها من المراجعين من خلال عمل محاضر واتخاذ الإجراءات المناسبة.
وأضاف، «سبق تنظيم حملة لإبادة هذه الكلاب الضالة بالتعاون مع البلدية الذين قاموا مشكورين بدورهم في تسميم كثير منها والحد من وجودها في الفترة الأخيرة، ونحن نعمل على ذلك ولكن ربما يحدث دخول أحدها للمواقف الخاصة بالسيارات التي تكون قريبة من السور الخارجي للمستشفى».
وكانت «الشرق» نشرت في العدد رقم (210) الصادر بتاريخ 11/8/1433هـ بعنوان «الكلاب الضالة تتجول في مستشفى الأمير عبدالعزيز بن مساعد بعرعر»، تذمر عدد من المواطنين من تجول بعض الكلاب الضالة في أروقة المستشفى على مرأى من المراجعين والمنومين دون أن تحرك إدارة المستشفى أي ساكن تجاهها، مؤكدين أن المنظر غير حضاري ويعبر عن الإهمال وعدم المبالاة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢١٤) صفحة (٦) بتاريخ (٠٥-٠٧-٢٠١٢)