برنامج وطني لإدارة وحصر الأسرّة في المستشفيات وزارة الصحة

طباعة التعليقات

الرياضمحمد الدوخي

أكد المشرف العام على برنامج إدارة الأسرَّة في وزارة الصحة الدكتور ياسر الغامدي حرص واهتمام ومتابعة وزير الصحة لتنفيذ هذا البرنامج، وطموحه بأن يكون هناك برنامج وطني يعنى بمتابعة شؤون أسرَّة المستشفيات وإحصاءاتها للوصول بالمعدلات والمعايير الوطنية إلى العالمية، بحيث يشمل جميع القطاعات الصحية في المملكة، الحكومية وغير الحكومية، والقطاع الخاص، وأن تصل وزارة الصحة في أسرع وقت لتأمين السرير للمريض متى كانت هناك حاجة إليه.
وأضاف الغامدي أن البرنامج يهدف إلى حصر دقيق لأعداد الأسرَّة في المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والقطاعات الحكومية الأخرى والقطاع الخاص وتحديد الاحتياجات المستقبلية في مناطق المملكة المختلفة على مدار الأعوام المقبلة. وشدد على أهمية نقل المعلومة بسرعة وبدقة عالية لمتخذ القرار، لدعم العمل على حصول المريض على سرير للخدمة الطبية ومتابعة وتطوير الأداء في كافة المنشآت الصحية ورصد الاحتياجات المستقبلية بما يخص أعداد الأسرَّة في كافة مناطق المملكة.
وأشار الغامدي إلى أن البرنامج الإلكتروني لإدارة الأسرّة يهدف بالدرجة الأولى إلى الحصول على مؤشرات عن السعة السريرية الفعلية للمستشفيات ومعدل دوران السرير بالشهر ومعدل مدة بقاء المريض وكذلك نسبة الإشغال في المستشفيات سعة مائة سرير فأكثر، وخاصة نسبة الإشغال في العنايات المركزة، وعدد حالات الدخول والخروج على مدار اليوم، وعدد المرضى المنومين من السعوديين وغير السعوديين المؤهلين للعلاج، وغير السعوديين غير المؤهلين للعلاج، إضافة إلى إعداد المرضى المزمنين الذين أمضوا أكثر من ثلاثين يوماً وأعداد الذين تجاوزوا تاريخ الخروج المتوقع وكذلك مدة انتظار المريض للحصول على سرير للتنويم عن طريق العيادات في الحالات الروتينية والطارئة. وأوضح الدكتور الغامدي أن البرنامج الذي بدأ تطبيقه وكذلك آلية عمل البرنامج الإلكتروني (bm.moh.gov.sa) في بعض المناطق سيشمل البقية هذا العام.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢١٤) صفحة (٤) بتاريخ (٠٥-٠٧-٢٠١٢)