المركز الطبي في ينبع يدشن نظام حماية الأطفال

225271.jpg
طباعة التعليقات

ينبععبدالعزيز العرفي

دشن المركز الطبي بالهيئة الملكية في ينبع نظام حماية الأطفال حديثي الولادة من الخطف والتبديل وهو عبارة عن سوار يتعرف على الهوية من خلال الذبذبات لمنع تبديل الأطفال بين الأمهات، وإخراجهم من القسم دون إذن أو اختطافهم.
وقال مدير برنامج الخدمات الصحية بالهيئة الملكية بينبع رأفت إدريس إن النظام، ويتكون من جزأين هما: نظام «Hugs» المعني بحماية الأطفال المواليد من الاختطاف، ونظام «Kisses» الذي يحمي المواليد من الخلط، مبينا أن النظام عبارة عن ربط إلكتروني بين المولود وأمه بحيث يتم وضع سوارين إلكترونيين أحدهما في يد الأم، والآخر في قدم المولود وذلك بعد الولادة مباشرةً، ثم يتم ربط الجهازين عن طريق تعريفهما إلكترونيا، ويتم أيضا ربط هذه الأجهزة بنظام متابعة. وأضاف إدريس إن إطلاق هذا النظام يأتي كخطوة استباقية واحترازية لمنع وقوع المخاطر من حالات الخلط أو الاختطاف، وقد تم تدريب فريق العمل من الممرضات على هذه الإجراءات الجديدة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٠) صفحة (٦) بتاريخ (١١-٠٧-٢٠١٢)