أكدت أن الملاحقة لم تكن مبررة.. ودعت المواطنين إلى عدم الفرار من جهات الضبط

إمارة الباحة تحيل قضية مطاردة بلجرشي إلى «التحقيق والادعاء»

228197.jpg
طباعة ٤ تعليقات

الباحةماجد الغامدي

الدورية الأمنية هي من بادر برصد سيارة المواطن وملاحقتها ثم تبعتها سيارة «الهيئة»
المواطن فرَّ حين طلب أحد أفراد الدورية إثباته بعد استيقافه.. فلاحقته مجدداً

أحالت إمارة منطقة الباحة قضية الحادث الذي توفي فيه المواطن عبدالرحمن الحرفي على طريق بلجرشي- أبها إلى فرع هيئة التحقيق والادعاء العام بالمنطقة لإجراء المقتضى النظامي وبما يكفل كافة الحقوق. جاء ذلك في بيان توضيحي أصدرته الإمارة أمس. ونص البيان على أنه إشارة إلى الحادث الذي تعرض له المواطن عبدالرحمن بن أحمد ناصر الحرفي على طريق بلجرشي- أبها وما صاحب الحادث من وفاة الأب وإصابة زوجته وأبنائه، وحيث استكملت التحقيقات الأولية للموضوع وتم سماع جميع أطراف القضية وتوثيق ذلك في تقرير تم رفعه لإمارة المنطقة من قبل شرطة المنطقة، وبناءً على ذلك تم إحالة كامل أوراق الموضوع إلى فرع هيئة التحقيق والادعاء العام بالمنطقة لإجراء المقتضى النظامي وبما يكفل كافة الحقوق.
وقالت الإمارة في بيانها إنها تود أن توضح في هذا السياق أنه بعد دراستها للتحقيقات الأولية، أن من بادر في رصد سيارة المواطن وأسرته والتحدث لصاحبها ومن ثم ملاحقتها هي سيارة الدورية الأمنية ثم لحقتها بفترة قصيرة دورية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وعند استيقاف سيارة المواطن عبدالرحمن الحرفي ترجل أحد أفراد الدورية الأمنية لطلب إثباته فقام المواطن بالفرار فبادر سائق الدورية الأمنية بملاحقته مرة أخرى لاستيقافه حتى وقع الحادث.
وأشار البيان إلى أن إمارة المنطقة لا تقبل مثل هذه التصرفات الفردية ولا يوجد أدنى مبرر لملاحقة سيارة المواطن عبدالرحمن الحرفي ولا يتفق أيضاً مع التعليمات والمهام والمسؤوليات لكل من الدورية الأمنية وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مع تقدير إمارة المنطقة لجهود رجال الأمن وأيضاً رجال هيئة الأمر بالمعرف والنهي عن المنكر، وبينت الإمارة أن هذا الحادث لا يقلل بلا شك من شأن جهودهما التي يلمسها المواطن. ونوهت الإمارة للإخوة المواطنين بعدم الفرار عندما يطلب منهم التوقف من قبل الجهات الأمنية وجهات الضبط وألا يبادروا بالفرار، فنحن ولله الحمد دولة يحكمها شرع الله ولن يحاسب أحد على خطأ لم يقترفه وكل صاحب حق سيأخذ حقه كاملاً.
وكان أمير منطقة الباحة صاحب السمو الملكي الأمير مشاري بن سعود بن عبدالعزيز اطمأن مساء أمس الأول على الحالة الصحية لمصابي حادث بلجرشي الذي وقع السبت الماضي. واطلع في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بمدينة الرياض على الحالة الصحية للمنومين حيث التقى نائب المدير الطبي الدكتور خالد بن عبدالرحمن المزروع والمدير التنفيذي المناوب صالح بن عبدالله المنيف والأطباء المشرفين على حالتهم وناقش معهم ما ورد بالتقارير الطبية ووجه الأطباء المشرفين على حالتهم ببذل المزيد من الجهد لكل ما من شأنه شفائهم بإذن الله. وقدم أمير الباحة تعازيه لأسرة المتوفى عبدالرحمن بن أحمد الغامدي سائلاً الله للمصابين الشفاء العاجل.

لمسة حانية من أمير الباحة على رأس نجل المتوفى (الشرق)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٤) صفحة (٤) بتاريخ (١٥-٠٧-٢٠١٢)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...