تمهيدها سيمكّن من افتراشها للصلاة في رمضان

بدء سفلتة مواقع الإزالة بـ«الغزة« لتطوير ساحات الحرم المكي

جانب من أعمال السفلتة في الغزة (تصوير: تركي السويهري)

طباعة التعليقات

مكة المكرمةالزبير الأنصاري

بدأت أمس أعمال السفلتة والترصيف في مواقع الإزالة في الساحات الشمالية للحرم المكي الشريف، حيث جرى سفلتة معظم المساحات التي جرى تمهيدها من قبل في مناطق الغزة، إضافة إلى البدء في تمهيد المواقع الأقرب إلى الحرم وتجهيزها للسفلتة. ورصدت «الشرق» تسوير المنطقة المسفلتة بصبات خرسانية، وذلك لمنع السيارات من الدخول قبل الفراغ من كامل أعمال السفلتة.
وكان رئيس لجنة تطوير الساحات الشمالية المهندس محمد طه فقيه، قال لـ»الشرق»، إن اللجنة تعمل على تسليم الساحات قبل رمضان بالتنسيق مع الشركة المقاولة، وإتاحتها للمصلين، مشيراً إلى أن تمهيد الساحات سيمكّن المصلين من افتراشها للصلاة والقيام حين يبلغ الزحام ذروته في شهر رمضان. لافتاً إلى أن أنه سيتم بالتزامن مع تمهيد الساحات، توسيع مواقف النقل الجماعي الواقعة خلف مكتبة مكة المكرمة في الغزة، موضحاً أن مشروع إزالة المباني كان من الأساس لغرض توسعة الساحات، واستكمال مشروع الدائري الأول، إضافة إلى توسيع مواقف النقل الجماعي. مشيراً إلى أن العمل يجري أيضاً لاستكمال تمهيد جزء من المشروع الواقع خلف وقف الملك عبدالعزيز وتجهيزه للمصلين.
وذكر أنه تمت إزالة المباني في مناطق الغزة وريع الرسام وجبل الكعبة والمنطقة خلف وقف الملك عبدالعزيز بكاملها، ورفع أنقاضها، وتعكف اللجنة الآن على استكمال أعمال الإزالة في مناطق ربع أطلع والحجون والتيسير وجبل عمر، وهناك تنسيق مع المقاول، لكن لم يوضع جدولٌ زمني محدد لإنهائها وتسليمها.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٥) صفحة (٦) بتاريخ (١٦-٠٧-٢٠١٢)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...