أمير تبوك يشدد على مراقبة الأسواق وتأمين الخدمات في رمضان

الأمير فهد مترئساً اجتماع الإدارات الحكومية

طباعة التعليقات

تبوكناعم الشهري

شدد أمير منطقة تبوك صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، على أهمية الرفع من مستوى الخدمات ومراقبة الأسعار في الأسواق والمحال التجارية، وتوافر المواد الأساسية الغذائية. جاء ذلك خلال ترؤسه أمس بمكتبه بالإمارة، اجتماع الإدارات الحكومية الخدمية بمنطقة تبوك، بحضور وكيل الإمارة عامر بن الغرير، لمتابعة الاستعدادات لشهر رمضان، حيث قدم في بداية الاجتماع التهنئة للجميع بقرب قدوم الشهر، مشيراً إلى خصوصيته وما فيه من جوانب روحانية من خلال العبادات من فروض وسنن راتبة، وهو ما يستدعي تكثيف الجهود والاستعداد من قِبل جميع القطاعات والأجهزة الحكومية المعنية العسكرية والمدنية.
وأكد أمير تبوك على أهمية الرفع من مستوى الخدمات في المجالات الصحية والبلدية والكهربائية والاتصالات، ومراقبة الأسعار ومراقبة المطاعم والمطابخ ومحال بيع المواد الغذائية بصفة دائمة من خلال الفرق الصحية. وشدد على مضاعفة الجهود من قِبل شرطة المنطقة وإدارة المرور لتسهيل الحركة المرورية داخل الطرق في الشوارع الرئيسة والفرعية، وعند الأسواق التجارية والمحال، لمواجهة الضغط المتزايد خلال أوقات الذروة، وفي المواقع التي تمثل حركة مرورية مستمرة على مدار الساعة. ودعا الأئمة والمؤذنين إلى الالتزام بأوقات الأذان والإقامة والتقيد بما صدر من هيئة كبار العلماء في هذا الشأن، ومراقبة ارتفاع أصوات السماعات الخارجية للمساجد والجوامع، واقتصارها على السماعات الداخلية أثناء الصلاة.
عقب ذلك استمع أمير المنطقة إلى ما تم إنجازه من استعدادات في هذا الصدد من خلال الخطط الموضوعة من كل إدارة خدمية معنية، وتزويده بتقارير يومية ترصد الاستعدادات، وتبيّن أي اختلالات في سير العمل في رمضان.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٥) صفحة (٩) بتاريخ (١٦-٠٧-٢٠١٢)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...