تنفيذ حملات مكثفة للقبض على الباعة الجائلين

أمانة الشرقية تحذر من بيع الألعاب النارية في المتنزهات

طباعة التعليقات

الدمامالشرق

حذرت أمانة المنطقة الشرقية من بيع وتداول الألعاب النارية في الواجهات البحرية والمتنزهات والحدائق العامة والأسواق والطرقات والشواطئ، وشدد المتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة حسين بن علي البلوشي على منع ومصادرة جميع أنواع الألعاب النارية التي سبق الإعلان عن منعها، بمشاركة دوريات الأمن حيث قام عدد من المواطنين بالإبلاغ عن وجود بائعات متجولات يقمن ببيع هذه المواد للأطفال، ما يسبب خطراً على سلامتهم وسلامة الزائرين والمتنزهين.
وأوضح المتحدث الإعلامي أن دوريات الأمن والسلامة التابعة لأمانة الشرقية سوف تكثف حملاتها خاصة خلال شهر رمضان للقبض على هؤلاء الباعة ومصادرة بضائعهم وتسليمهم للجهات المعنية وفق الاختصاص ولا يمكن التهاون بتلك الإجراءات المتبعة نظاماً. وأضاف البلوشي أن التعليمات واضحة وصريحة في هذا الشأن وستتم مصادرة جميع الألعاب النارية عند الملاحظة وعدم السماح بها إطلاقاً حفاظاً على سلامة الجميع، كون ذلك محظوراً ولابد من القضاء على استخدام وبيع الألعاب النارية التي باتت تشكل خطراً على السلامة، والتي نجم عنها كثير من الإصابات المؤسفة لأطفال لا يدركون حجم مخاطرها.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٥) صفحة (٦) بتاريخ (١٦-٠٧-٢٠١٢)