السلطان لـ الشرق: أزمة الدقيق افتعلها التجار لرفع الأسعار.. ونُنتج 12 ألف كيس يومياً

شباب سعوديون يتابعون الإنتاج وجودة طحن القمح وفقاً لأفضل المعايير

طباعة التعليقات

الجوفمهنا التميمي

عاطف السلطان

أكد مدير مؤسسة الصوامع والغلال في منطقة الجوف عاطف السلطان، عدم وجود أزمة دقيق في الوقت الحالي.
وأوضح لـ”الشرق” أن الشائعات التي تتردد هذه الأيام حول وجود أزمة دقيق في أسواق المنطقة ليست إلا من اختلاق بعض التجار، معتبراً أنها حيلة تهدف إلى رفع الأسعار على المستهلكين لاسيما في ظل الطلب المتوقع على المنتج خلال الأيام المقبلة تزامناً مع الشهر الفضيل. وقال “لا يوجد لدينا أي نقص في إنتاج الدقيق نهائياً، ولدينا مخزون في فرع المنطقة يصل إلى نحو 189 ألف كيس من الطحين”. وبيّن السلطان أن فرع الجوف ينتج بشكل يومي أنواعاً مختلفة من الدقيق بطاقة إنتاج تتراوح بين 10 و12 ألف كيس يومياً، إذ يقوم الفرع بضخ كميات من الدقيق تبلغ عشرين ألف كيس بشكل أسبوعي لجدة، مشيراً إلى أن الفرع رفع الكمية المرسلة إلى المحافظة إلى الضعف الأسبوع الماضي، وأرسل أربعين ألف كيس تحسباً لزيادة الطلب على المنتج خلال الأيام المقبلة. وأفاد أن الفرع يقوم بتوفير المنتج لعدد من المناطق الأخرى التي تقع ضمن نطاقه لاسيما الحدود الشمالية، حيث يوزع الفرع في المدن والمحافظات التي تشمل سكاكا، عرعر، القريات، رفحاء، طريف، دومة الجندل، طبرجل، ما يقارب 37500 كيس أسبوعياً. وأشار إلى أن الفرع يقوم بدعم الفروع في المناطق الأخرى، التي كان آخرها إرسال دعم عاجل إلى محافظة خميس مشيط قبل فترة، إذ قام فرع الجوف وعلى مدى شهر كامل بإرسال ثلاثين ألف كيس من الدقيق لسد احتياجات السوق. وحول عدد العملاء المخصصين لشراء الدقيق من الصوامع في منطقة الجوف، أوضح السلطان أن عدد الموزعين المعتمدين لدى الفرع بالمنطقة يبلع 42 موزعاً، يضخون الكميات لنحو 247 عميلاً، مفيداً أن صوامع المنطقة استقبلت منذ 20 / 6 الماضي نحو سبعين ألف طن من القمح من مشروعات ومزارع الجوف.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٢٢٩) صفحة (١٧) بتاريخ (٢٠-٠٧-٢٠١٢)
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...