جمعية البر بمليجة تحصل على الايزو

231427.jpg
طباعة التعليقات

النعيريةفؤاد الزهيري

حصلت جمعية البر بمليجة مؤخراً على شهادة الايزو العالمية 9001 -2008 في المنطقة الشرقية لتنظيم العمل، وكذلك تنظيم النماذج للمستفيدين وعمليات المراقبة والزيارة للمستفيدين.

وقال أمين عام الجمعية شبيب العجمي إن حصول الجمعية على هذه الشهادة تخدم الجمعية في الوقت الحاضر والمستقبل من توفير للجهد والمادة على الموظفين وترتيب سير العمل حيث طلبت الجمعية الحصول على الايزو في أربع نقاط من أهمها الهيكل التنظيمي للجمعية وللإدارة المالية، وشؤون الموظفين، ووضع نماذج خاصة للعميل لدي الجمعية من الداعم والمستفيد.

وذكر أن الجمعية تضع تقارير شهرية للداعم بوثائق عن إنجازات الجمعية ليستمر الدعم، ووضع المستفيد تحت المراقبة في زيارات دورية لتفقد المستوي ومتطلباته ومراعاتها ، والايزو توفر الجهد والمادة في النماذج التي وضعت للجمعية من قبل إحدى المكاتب الاستشارية بجدة.

وتابع دربت الجمعية موظفيها لمدة تجاوزات العام ونصف العام على هذه النماذج، وعمل زيارات بين المكتب الاستشاري والجمعية، وتقدر تكلفة المكتب الاستشاري للحصول على الايزو حوالي 60 ألف ريال خلال العام والنصف عام.

وأضاف حتى لو حضر عدد من الموظفين الجدد للجمعية فإن مسار العمل لا يتغير على الداعم والمستفيد فقط المطلوب من الموظفين الجدد العمل على النماذج المحددة فقط.

بدورهم، قال بعض المستفيدين إنهم لا يعلمون عن خبر حصول الجمعية على هذه الشهادة، وأضاف مرثع العازمي أن الجمعية تقوم بعملها من توزيع للمواد الغذائية والمساعدة المالية ولا نعلم ماهي الفائدة للحصول على هذه الشهادة، ولم تتغير الجمعية بالنسبة لنا من إضافة أو زيادة بعض المؤونة لأنها مازالت توزع على أفراد الاسرة الواحد المكونة من عشرة أشخاص مؤونة قد لاتكفيهم لشهر رمضان كامل.

ولفت إلى أن الباحث لا يأتي مرة إلى ثلاث مرات في العام ، ولم تتغير الجمعية بعد حصولها على هذه الشهادة حتى الآن.

أما محمد فلاح أشار إلى أن المبلغ المادي الذي يستلمه من الجمعية لا يتجاوز 400 ريال شهرياً، كما أنه لم يحصل على المؤونة الغذائية.

ومنصور خليفة قال إن عدد أفراد أسرته تتكون من عشرة أشخاص ومؤونة الجمعية لا تكفي لشهر كامل، لافتاً إلى أن الباحث يحضر خلال العام مرة أو مرتان فقط.

شبيب العجمي أمين الجمعية


شهادة الايزو