المجلس الاستشاري لمعلمي المدينة يوصي بوضع خطة لتطبيق الاختبارات الوطنية على المدارس الأهلية

الزامل أثناء لقائه بأعضاء المجلس الاستشاري للمعلمين(الشرق)

طباعة التعليقات

المدينة المنورةتركي الصاعدي

أوصى المجلس الاستشاري للمعلمين في منطقة المدينة المنورة، لدى لقائه، مدير عام التقويم الشامل في وزارة التربية والتعليم الدكتور عثمان الزامل، أمس، بوضع خطة لتطبيق الاختبارات الوطنية على المدارس الأهلية، ومدارس مكتب الغرب خلال الفصل الدراسي الثاني من هذا العام، وتشكيل فريق عمل من مدير المركز والمشرفين التربويين والمشرفات التربويات والمعلمين والمعلمات في توصيف استراتيجيات التقويم البنائي داخل الصف مدعمة بدروس وأنشطة تطبيقية ورفع نتائج هذه الأعمال للوزارة بعد نهاية الفصل الدراسي الأول. والتوجيه بضرورة تبني إدارة التجهيزات تأمين آلات مسح ضوئي للمدارس التي ترغب في استخدام تقنية التصحيح الآلي بعد توفر شروط تطبيق التجربة الفنية والإدارية.
وقدم مدير مركز التقويم التربوي محمد غيث، عن طريق الحاسب عرضاً لبرامج المركز ومن أهمها تجربة تعليم المدينة في تطوير برنامج مكنز الأسئلة «مقياس». كما تم استعراض تجربة المنطقة في استخدام برنامج التصحيح الآلي وأهمها برنامج « remark» الذي خفض تكلفة استخدام تقنية التصحيح إلى أقل من سدس تكلفته قبل عشر سنوات سابقة حيث تبلغ التكلفة الحالية للمدرسة ثمانية آلاف ريال مقارنة بـ62 ألف ريال سابقاً، كما تم الاطلاع على الاستبانات الإلكترونية التي يقوم مركز التقويم بإنشائها ونشرها وتجميع بياناتها عبر خدمة google ثم القيام بتحليل نتائجها وكتابة التقارير التحليلية لها.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٠١) صفحة (٦) بتاريخ (٣٠-٠٩-٢٠١٢)