«صحة الشرقية» توجه «مركزي القطيف» بتحديث جميع بيانات المرضى

288772.png
طباعة التعليقات

القطيفماجد الشبركة

أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أمس، ما نشرته «الشرق» حول تلقي أسرة مريضة متوفاة منذ 11 عاماً اتصالا من مستشفى القطيف المركزي، لتذكيرها بموعد لها في إحدى عيادات المستشفى بعد مرور أكثر من عقد على وفاتها.
وقال الناطق الإعلامي لصحة المنطقة الشرقية طارق بن سعيد الغامدي في خطاب موجه لـ»الشرق»: إنه جرى التحقق مما نشر في الجريدة، ووفقاً لإفادة مدير مستشفى القطيف المركزي فإنه تبيّن أن الاسم المعني بالخبر لم يكن ضمن قائمة المرضى المدرجة مواعيدهم في نفس اليوم أو أيّ يوم آخر، وأن رقم الهاتف الذي تم الاتصال عليه من قبل قسم العلاج الطبيعي والحاسب الآلي تبيّن أنه رقم مكرر لعدد من المرضى بالقسم، وكان من المفترض الاتصال على مريض آخر غير المتوفاة، ولكن بسبب تكراره لأكثر من مريض حصل هذا الخطأ، وأضاف «وعلى ضوء ذلك فقد جرت توجيهات عاجلة بتحديث جميع بيانات المرضى تفادياً لتكرار مثل هذا الخطأ مستقبلاً».
وكانت «الشرق» قد نشرت في عددها رقم ٢٣٤، خبرا بعنوان «بعد مرور 11 عاماً مستشفى القطيف يتصل بمتوفاة لتذكيرها بموعدها»، ويفيد الخبر عن تلقي أهل مواطنة توفيت منذ أكثر من11عاماً في بلدة القديح بمحافظة القطيف، اتصالا هاتفيا قبل نحو شهرين من مستشفى القطيف المركزي، بغرض التأكيد على حضور السيدة المتوفاة للموعد المقرر لها في إحدى عيادات المستشفى، وتم إخبار موظف المستشفى حينها بأن السيدة التي سأل عنها توفيت قبل حوالي 11 سنة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٠١) صفحة (٧) بتاريخ (٣٠-٠٩-٢٠١٢)