الموافقة على مشروع نظام بلاغات الطوارئ الموحد

«أَمنيّة الشورى» تناقش تطبيق عقوبة النقاط بديلاً عن «ساهر»

طباعة التعليقات

الرياضأحمد الحمد، الشرق

ناقشت لجنة الشؤون الأمنية في مجلس الشورى، برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الدكتور سعود السبيعي، وبحضور مدير عام الإدارة العامة للمرور اللواء عبدالرحمن المقبل، مقترحا لتعديل المادتين 75،76 من مواد نظام المرور الصادر بالمرسوم الملكي في 1426هـ، إضافة إلى كيفية تطبيق عقوبة نظام النقاط، ومدى إمكانية تطبيقه ليكون بديلا لآلية ساهر، ومدى فاعليته والمفاضلة بين نظام النقاط ونظام ساهر. وتساءلت اللجنة في الاجتماع عن أبرز النتائج التي خرجت بها اللجنة التي وجه بها سمو وزير الداخلية، لدراسة جميع الملاحظات والانتقادات والمقترحات التي واجهها نظام ساهر من المواطنين والإعلام، والتقييم العام لنظام المرور الذي مرّ على تطبيقه خمس سنوات ومدى مناسبة إعادة دراسته وتقويمه.
ومن جهة أخرى، وافق مجلس الشورى، في جلسته العادية 56، أمس، على مقترح مشروع نظام مركز بلاغات الطوارئ المقدم للمجلس من لجنة الشؤون الأمنية بناءً على اقتراح مقدم من أحد المواطنين بموجب المادة 23 من نظام مجلس الشورى. ووفقاً لمقترح المشروع ينشأ مركز يسمى «مركز بلاغات الطوارئ» يتمتع بالاستقلال المالي والإداري ويرتبط بوزير الداخلية، ويتولى الإشراف على الجهات المقدمة للخدمة والتنسيق بينها والقيام بكل ما من شأنه رفع كفاءة هذه الجهات وتناسق أعمالها وتكاملها على أن يخصص للمركز رقم موحد يتوافق مع الرقم الموحد العالمي لاستقبال جميع الاتصالات، إلى جانب توفير طواقم متخصصة لتقديم إرشادات الطوارئ العاجلة عبر الهاتف.
وصوت المجلس بالموافقة على ضرورة دعم الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مادياً وبشرياً بما يمكنها من المضي في تنفيذ برامج الخطة الاستراتيجية التي أعدتها والاستفادة من نتائج البحوث والدراسات التي تقوم بإجرائها لتطوير أدائها لعملها، كما وافق مجلس الشورى على إحداث وظائف تخصصية في مجال تقنية المعلومات في ميزانية الرئاسة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٠٣) صفحة (٤) بتاريخ (٠٢-١٠-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...