البحث عن قطعة أرض لحل مشكلة الصرف الصحي مستمر في الجبيل

طباعة التعليقات

الجبيلمحمد الزهراني

تعد مشكلة الصرف الصحي في الجبيل أحد أبرز المشكلات التي يعاني منها سكان المحافظة، فيما لا تزال مشكلة الطفوحات والتسربات الملوثة تؤرق الأهالي بالرغم من اعتماد ميزانية مشروع ينهي هذه المعاناة منذ سنوات.
فبعد أن أعلن مدير مصلحة المياه والصرف الصحي في محافظة الجبيل المهندس صالح الغامدي أنهم بصدد البحث عن قطعة أرض لإنشاء مشروع الصرف الصحي عليها والذي تم رصد تسعين مليون ريال لإنشائه، هبّ أهالي الجبيل للبحث عن أرض تناسب تنفيذ المشروع الذي انتظروه بفارغ الصبر.وأوضح الخبير الاقتصادي فضل البوعينين أن على مصلحة المياه البحث عن أرضها المخصصة لها منذ سنين من قبل بلدية الجبيل، مشددا على ضرورة أن يعرف مصير الأرض المعتمدة لإنشاء مشروع الصرف الصحي، وفي حال عدم الحصول عليها فعليهم مخاطبة البلدية وتعويضهم عن هذه الأرض التي خصصت لهم.وطالب البوعينين من المصلحة أن تكون لها خطة بديلة للطوارئ للحد من ظاهرة الطفوحات المستمرة مستقبلا، وأن تعلن عن مدة زمنية لوقف مشكلة الصرف الصحي في الجبيل.وقال المواطن محمد الخاطر لـ»الشرق» «مشكلة الصرف الصحي أكبر مؤرق للسكان، ولا يمكن ألا يكون هناك قطعة أرض متوفرة لإنشاء مشروع مهم وحيوي يخدم المدينة كالصرف الصحي، ولا يعقل أن تتوقف خدمة بنيوية أساسية بسبب غياب قطعة أرض، نحن متضررون والمدينة متضررة من هذه الطفوحات التي تؤزم المدينة، ويجب أن يبحث المسؤولون عن حلول عاجلة وجذرية».
بدورها، حاولت «الشرق» الاتصال بأكثر من عضو في المجلس البلدي في الجبيل لأخذ رأيهم وتصورهم في القضية إلا أنهم لم يتجاوبوا مع تساؤلات «الشرق» حتى ساعة إعداد التقرير للنشر.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٣٧) صفحة (٨) بتاريخ (٠٥-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...