أهالي الخبر ينتقدون تهاون «المرور» مع المخالفين وغياب الدوريات عن الشوارع

سائق أوقف سيارته على الجزيرة الوسطى بالشارع الرابع بالثقبة(تصوير:سلطان العتيبي)

طباعة التعليقات

الخبرسلطان العتيبي

انتقد عدد من المواطنين في محافظة الخبر إدارة المرور بالتهاون في ملاحقة ومحاسبة المخالفين، مشيرين إلى أن شوارع الخبر باتت تشهد انتشاراً كبيراً للتجاوزات المرورية من قطع للإشارات وانتهاك لمواقف المعاقين والوقوف على الأرصفة والتعدي على المسطحات الخضراء والوقوف المزدوج وسط غياب دور رجال المرور.
وقال المواطن محمد الخالدي إن التجاوزات التي تحدث في شوارع الخبر واضحة وبارزة وبعضها لا يبعد سوى أمتار من مبنى إدارة المرور، مشيراً إلى أن هيبة الأرصفة الخاصة بالمشاة قد فقدت بعد أن حولها بعض قائدي المركبات إلى مواقف لسياراتهم، مطالباً بضرورة قيام المرور بدوره تجاه المخالفين.
ونوه المواطن سعود سالم إلى أن الواجهة البحرية تشهد اعتداء أسبوعياً من قبل بعض الزوار الذين يوقفون سياراتهم فوق المسطحات الخضراء، مؤكداً أن ذلك يحصل على مرأى من دوريات المرور «التي تكون موجودة دون أن تحرك ساكناً».
وأشار خالد الهاجري (من ذوي الاحتياجات الخاصة) إلى أنه كانت هناك صرامة منذ أكثر من عام تجاه من يقف في المواقف المخصصة للمعاقين، وأن رجال المرور كانوا يحررون المخالفات ضد المتجاوزين، وأضاف: «أما الآن فقد اختفى رجال المرور من الشوارع وباتت التجاوزات ضد مواقف المعاقين تزداد بشكل كبير دون أي مبالاة».
أما المواطن محمد القحطاني فتحدث عما يحدث في شوارع الخبر بعد منتصف الليل من قطع للإشارات المرورية وسط غياب دوريات المرور، مشيراً إلى أن أي شخص بإمكانه أن يرصد خلال كل خمس دقائق في أحد تقاطعات مركز الثقبة سيارة أو اثنتين تقطعان الإشارة الحمراء، منوهاً إلى أنه قام أكثر من مرة بالاتصال بدوريات المرور للحضور ومراقبة الوضع ولكن دون جدوى.

في انتظار رد المتحدث

بدورها، أجرت «الشرق» عدة اتصالات بالناطق الإعلامي لمرور المنطقة الشرقية المقدم علي الزهراني، وذلك على مدى ثلاثة أسابيع متواصلة، إلا أنه لم يرد أو يتجاوب مع استفسارات الصحيفة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٣٧) صفحة (٨) بتاريخ (٠٥-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...