فيلالي لـ الشرق: للشورى الحق في المساءلة عن عناصر تكلفة حملات حجاج الداخل لا عن أرباحها

طباعة التعليقات

مكة المكرمةمحمد آل سلطان

رفض رئيس اللجنة الوطنية للحج والعمرة أسامة فيلالي، احتمال الكشف عن قيمة عائدات أرباح حملات حجاج الداخل مع انتهاء موسم الحج، في حال حدثت مساءلة بشأنها من أعضاء مجلس الشورى، تاركا حرية اختيار آلية الرد المطلوبة على أعضاء مجلس الشورى لملاك الحملات، كاشفا في الوقت ذاته عن ارتفاع أسعار حملات حجاج الداخل لهذا العام 20% مقارنة بموسم حج العام الماضي. وأوضح أسامة فيلالي، أن مجلس الشورى لم يتقدم بأي استدعاء رسمي إلى الآن، ولم يُقدم على هذه الخطوة في سنوات سابقة، ولم تتم مساءلة ملاك الحملات من قبل أي جهة رقابية، إلا أنه أبدى جاهزية شركات حجاج الداخل لعرض الوثائق عند أي مساءلة أو تحقيق في نسبة ارتفاع أسعار الحملات لهذا العام.
وأبدى فيلالي ارتياح اللجنة الوطنية للحج والعمرة تجاه نوايا مجلس الشوري في المساءلة، باعتبار أن شركات حجاج الداخل ليس لديها ما تخفيه عن الرأي العام المستاء من ارتفاع أسعار الحملات. ونفى فيلاليصحة ادعاءات الرأي العام بسعي ملاك الحملات لتحقيق نسبة أرباح وعائدات مالية خيالية، موضحا أن الكشف عن عناصر التكلفة، والاطلاع عليها، وتوضيح كافة المستويات ومواصفات الخدمات في كل مستوى وأهم البنود، يبين عكس ذلك الادعاء، خاصة أن الإقدام على هذه النوعية من المشروعات محفوف بمخاطر البقاء رهن العرض والطلب، التي تؤثر على سير العمل.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٤٢) صفحة (٤) بتاريخ (١٠-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...