خضراوات مكشوفة للتموين الغذائي في مستشفى بريدة

ثلاجة الخضراوات التابعة للتموين (الشرق)

طباعة التعليقات

القصيمفهد القحطاني

كشفت “الشرق” خلال جولتها أمس الأول إهمالاً في نقل التموين الغذائي في مستشفى بريدة المركزي، حيث شوهدت الثلاجة الخاصة بنقل الخضراوات أمام بوابة المستشفى مفتوحة الأبواب لمدة نصف ساعة، دون أي مراقبة مما عرض حمولتها للغبار والحرارة. وانتقد كل من محمد أحمد ونواف الحربي وأحمد الجهني هذا المشهد، وطالبوا أن يكون الغذاء المقدم للمرضى من أفضل الوجبات الصحية من حيث النظافة والقيمة الغذائية. مشيرين إلى أهمية انتقاء المواد الأفضل في السوق والحفاظ عليها من الغبار والحرارة.
من جهته أكد الناطق الإعلامي لـ”صحة القصيم” محمد الدباسي أن مستشفيات المنطقة لها متعهدي تغذية يوردون جميع مستلزمات الأغذية من خضراوات ولحوم يوميا، تحت متابعة وإشراف من المسؤولين عن أقسام التغذية بالمستشفيات وبمواصفات معينة.
وذكر أنه من الطبيعي، ومن المتوقع أن تبقى الخضراوات في الحقل فترة من الوقت قبل نقلها للأسواق، ثم نقلها مرة أخرى في ثلاجات إلى جهات الاستهلاك النهائية، حيث يتم التعامل معها فرزاً وتنظيفاً تحت إشراف مراقبين، وتحت إشراف إلكتروني، ليتم إعدادها وتقديمها للمرضى والمرافقين.
من جهتها ذكرت اختصاصية التغذية العلاجية والرياضية الدكتورة ريما سلمان لـ”الشرق” أن تعرض الخضار والفواكه للضوء يقلل من قيمتها الغذائية لها، خاصة التي تحتوي على فيتامينات، مشيرة إلى أهمية حفظها بعيداً عن الضوء والمؤثرات البيئية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٤٤) صفحة (٦) بتاريخ (١٢-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...