مستشفى الحرجة يرفض استقبال جثة مواطن

طباعة التعليقات

الحرجةمحمد بن حطمان

سلمت مستشفى ظهران الجنوب أمس، أسرة المواطن حسين مضحك آل غازي، جثته، بعدما تبين أن وفاته طبيعية. وكان مستشفى الحرجة رفض استقبال جثة المواطن، حسين مضحك آل غازي التي عثر عليها الأحد الماضي داخل منزله في قرية المنشر، وأُجبر ذويه على الذهاب بالجثة إلى مستشفى ظهران الجنوب الذي استقبلها وأودعها ثلاجة الموتى بعد رفض أسرته الدفن انتظارا لما يقره الطب الشرعي. وأعرب ذوو المتوفى عن استيائهم من تصرف مستشفى الحرجة وتذرعه بعدم وجود ثلاجة للموتى، علماً أن ثلاجة المستشفى استقبلت أكثر من جثة منذ افتتاحه، حسب سعد مضحك أحد أقرباء المتوفى. ويضيف أن الجثة ظلت أكثر من ساعة في سيارة البلدية دون أن تشفع توسلات ابنه محمد بن مضحك إلى المسؤول المناوب في المستشفى. «الشرق» تواصلت عبر الإيميل مع الناطق الإعلامي في صحة عسير سعيد النقير لتوضيح سبب عدم استقبال الجثة في مستشفى الحرجة، غير أنه لم يرد.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٤٦) صفحة (٧) بتاريخ (١٤-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...