تشكيل لجنة رئيسة لمتابعة تجاوزات الشقق والفنادق بعسير

اجتماع اللجنة المكلفة من أمير منطقة عسير (الشرق)

طباعة التعليقات

أبهاالشرق

أكد وكيل إمارة عسير الدكتور محمد بن عيسى ضرورة الاهتمام بقطاع الإيواء في المنطقة والعمل على تطويره تنفيذاً لتوجيهات أمير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز والحرص على تطوير القطاع السياحي في المنطقة وتذليل جميع العقبات التي تقف أمام تحسين مستوى جودة القطاع السياحي.
وقال خلال ترؤسه اجتماع اللجنة المكلفة من أمير منطقة عسير والمشكلة من عدّة جهات حكومية «الإدارة العامة للدفاع المدني وأمانة منطقة عسير والهيئة العامة للسياحة والآثار» إن منطقة عسير تحظى بكثير من المقومات السياحية التي تجعلها واجهة سياحة مرغوبة وتحظى بكثير من الرواد والمصطافين من داخل المملكة وخارجها وإن هذا الموقع السياحي المتميز الذي تحظى به منطقة عسير يستلزم تقديم أرقى الخدمات السياحية بدءاً بقطاع الإيواء السكني ومناقشة التجاوزات التي قد تحدث ومواءمة الخدمة والتكلفة في هذا القطاع الحيوي المهم «.
وناقشت اللجنة الوضع الراهن لبعض الأنظمة والتعليمات المتعلقة بالفنادق والشقق المفروشة في منطقة عسير، حيث قدمت الهيئة العامة للسياحة والآثار بياناً بقطاع الإيواء في المنطقة التي صدرت بحقها عقوبات مالية وعقوبات إغلاق مؤقت والبالغ عددها 175 منشأة منها 12 منشأة عوقبت بالإغلاق المؤقت.
وأوضح المدير التنفيذي للهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة عبدالله مطاعن أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع على تشكيل لجنة دائمة لمتابعة الفنادق والشقق المفروشة لها فروع في جميع محافظات المنطقة ومهمتها التأكد من سلامة المنشآت ومدى التزامها بالأنظمة والتعليمات الصادرة من الجهات المعنية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٥١) صفحة (١٠) بتاريخ (١٩-١١-٢٠١٢)