«حقوق الإنسان» تطالب الجامعات بصرف مكافآت طلبة كليات المجتمع أسوة بسائر طلاب الجامعات

طباعة التعليقات

جازانعبدالله البارقي

طالبت جمعية حقوق الإنسان الجامعات ‏السعودية بالمبادرة بصرف مكافأة ‏لطلاب كليات المجتمع، البالغ عددها 44 كلية، أسوة ‏بأقرانهم. وأوضح ‏المشرف على الجمعية في منطقة جازان أحمد ‏البهكلي لـ «الشرق» أنه على ‏الجامعات السعودية معاملة ‏طلاب كليات المجتمع كسائر طلاب الجامعات، مبيناً أن حرمانهم من ذلك لا يوجد ما يبرره، بل يعد خللاً إدارياً، على حد تعبيره. وقال إن انقطاع المكافأة غير جائز إلا في حالة تدني المستوى التحصيلي للطالب. وقال إن هذا الخلل قاد لخطأ آخر حيث دفع الطلاب إلى التجمع للمطالبة بحقهم في المكافأة، وهو سلوك ينطوي على إخلال بالأمن. وطالب البهكلي الجامعات بأن تفكر ‏بمنظور وطني يراعي البعد الأمني.
من جانبه، أوضح رئيس مجلس ‏إدارة الجمعية السعودية لكليات ‏المجتمع الدكتور تركي بن عبدالعزيز التميم أن وضع طلاب كليات المجتمع المادي والاجتماعي أصعب من غيرهم في الكليات ‏الأخرى. وقال مازلنا ننتظر موافقة المقام السامي ‏على توصية مجلس الشورى حول ‏صرف مكافأة طلاب المجتمع، مشيرا إلى أن جامعة ‏الملك سعود سعت جاهدة برفع ‏توصيات إلى وزارة التعليم العالي ‏حول مكافأة طلاب المجتمع. وقال إن جامعة الملك سعود ‏بادرت بتوفير المراجع ‏لطلاب كلية المجتمع، ومنح ‏طلاب كليات المجتمع تخفيضاً خاصاً ‏في ‏الإسكان الجامعي، مع توفير وسيلة ‏للنقل من ‏السكن إلى مقر كلية المجتمع. وقال إن الكلية حاولت قدر المستطاع دعم ‏عدد من الطلاب من خلال ‏التشغيل الطلابي ووقّعت ‏مع القطاع ‏الخاص اتفاقيات للتدريب يمنح ‏الطلاب بموجبها مكافأة من قبل شركات القطاع الخاص، وينتهي البعض ‏منهم بالتوظيف.
وكانت «الشرق» نشرت في ‏عددها الصادر في 12/12/2011 ‏قرار مجلس الشورى الذي نص ‏على التأكيد على ضرورة صرف ‏مكافآت طلاب كليات المجتمع ‏ومساواتهم بباقي الكليات الأخرى.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٥٦) صفحة (٤) بتاريخ (٢٤-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...