روزي لـ الشرق: التطوير يشمل المدرجات والمقصورة والغرف والمساحات الخارجية

ملعب الأمير عبدالله الفيصل بجدة.. السعة 34 ألف متفرج والافتتاح في شوال

صورة خارجية للملعب بعد بداية تنفيذ المشروع (تصوير : سعود المولد )

طباعة ١ تعليق

جدةبدر الحربي

الرهبيني: بطلب من نواف قلصنا فترة العمل من سنتين إلى تسعة أشهر.

احمد روزي

أكد مدير مكتب رعاية الشباب في محافظة جدة أحمد روزي أن العمل في مشروع توسعة وصيانة ملعب الأمير عبدالله الفيصل الذي انطلق قبل نحو شهرين سيكتمل في شهر شوال المقبل بإذن الله، أي بعد تسعة أشهر من الآن وقال في تصريحات خاصة لـ الشرق: بدأنا العمل حسب توجيهات الرئاسة العامة لرعاية الشباب منذ شهرين، وتم إغلاق الملعب بصورة رسمية، بعد لقاء الاتحاد والشعلة في دوري زين الجمعة الماضية، حتى ينطلق بدون عقبات وينتهي في وقته المحدد، وهو شهر شوال المقبل، وأضاف: سيتم تحديث الملعب على أحدث النظم، ووفقا للمعايير الدولية المعتمدة من «فيفا»، وأنا على ثقة من أنه سيكون حديث الشارع الرياضي بعد الانتهاء من العمل فيه.
وأوضح روزي أن عملية التطوير ستشمل المدرجات، والمقصورة والغرف، وقال: ستتم توسعة المدرجات وتركيب 34 ألف مقعد فيها، وإنشاء مقصورة ملكية، وغرف vip، إضافة إلى تحسين الخدمات المساندة التي تساعد في توفير أفضل الخدمات للجماهير، وتابع: سيطال التطوير المساحات الخارجية للملعب، وستكون هناك أكشاك لبيع التذاكر ومواقف للسيارات، فضلا عن تشجير تلك المساحات، وصيانة الشوارع المحيطة بالملعب ورصفها، مؤكدا أن الرئاسة العامة لرعاية الشباب قررت عقد اجتماعات بشكل مستمر مع ممثلي إمارة منطقة مكة المكرمة وأمانة محافظة جدة والمرور وشرطة جدة لوضع الآليات ومتابعة مراحل الإنشاء.

م. أسامة الرهبيني

من جانبه أكد مدير توسعة المشروع وكبير المهندسين أسامة الرهبيني أن افتتاح مشروع التوسعة وصيانة الملعب سيتم في شهر شوال رغم أن العقد المبرم مع رعاية الشباب يستمر سنتين، وقال: وافقنا على الموعد الجديد بناء على طلب من الأمير نواف بن فيصل، لذلك قررنا تسريع العمل، في البداية كان العمل يسير ببط شديد، بسبب فتح الملعب أمام مباريات دوري زين، والبطولة الآسيوية التي كان يشارك فيها فريقا الأهلي والاتحاد، ثم اضطررنا بعد ذلك لإغلاقه لضمان سلامة الجماهير الرياضية، وحتى نتمكن من إنجاز المشروع في الوقت الذي اتفقنا فيه مع الأمير نواف.
وأوضح الرهبيني أن عمليات الحفر التي تمت تصل إلى مساحه 25 مترا خارج الملعب، وبعمق متر ونصف المتر، وأنهم كانوا حريصين على إغلاق الملعب، لسلامة الجماهير خصوصا وأن هناك «كوابل» ضغط عالٍ.

بداية الإزالة خارج المضمار ( تصوير : سعود المولد )

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٥٨) صفحة (١٩) بتاريخ (٢٦-١١-٢٠١٢)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...