موجة غبار تباغت سكان الشرقية

حلول لتجنب الغبار ( تصوير محمد الزهراني )

طباعة التعليقات

الدمامفهد الحشام

باغت الغبار سكان المنطقة الشرقية مساء أمس بموجة تسببت في ضعف الرؤية الأفقية. وأجبرت موجة الغبار الأهالي على المكوث في منازلهم، وتجنب الأجواء المفتوحة والأماكن العامة والمتنزهات التي بدت شبه خالية بعد اكتظاظها بالمتنزهين.
قدرت مصادر مطلعة لـ«الشرق» عدد الحالات التي استقبلتها المراكز الصحية في الدمام والخبر والقطيف بستين طفلاً، كما شوهدت مركبات أمنية متمركزة في الطرق السريعة وحول مداخل المدن لضمان انسيابية الحركة المرورية. لكن حرس الحدود منع نزول القوارب الصغيرة إلى البحر لحين تحسن الأجواء. ولم يسجل مطار الملك فهد الدولي بالدمام تأخيراً في الرحلات الجوية حتى مثول الصحيفة للطباعة.
من جهته توقع عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك وعضو المشروع الإسلامي لرصد الأهلة الدكتور خالد الزعاق عدم عودة موجة الغبار للمنطقة الشرقية على وجه التحديد، موضحة أن الموجة كانت بسبب تقلبات جوية ما بين ارتفاعات وانخفاضات أدت إلى تولد كمية الغبار.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٥٩) صفحة (٨) بتاريخ (٢٧-١١-٢٠١٢)