17 سنة سجناً وغرامة مليونا ريال لخمسة متورطين في قضايا سيول جدة

طباعة ٢ تعليقات

جدةفوزية الشهري

أﺻﺪﺭﺕ ﺍﻟﺪﺍﺋﺮﺓ ﺍﻟﺠﺰﺍﺋﻴﺔ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﺑﺎﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﺍلإﺩﺍﺭﻳﺔ ﻓﻲ ﺟﺪة «ﺍﻟﻤﺘﺨﺼﺼﺔ ﺑﺎﻟﻨﻈﺮ ﻓﻲ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﺴﻴﻮﻝ»، أﻣﺲ أﺣﻜﺎﻣﺎً بالسجن بلغ إجماليها 17 عاماً، وغرامة قدرت بنحو مليوني ريال بحق خمسة ﻣﺘﻮﺭﻃﻴﻦ في ﻘﻀﺎﻳﺎ ﺮﺷﻮﺓ، في كارثة السيول.
ﺣﻴﺚ تمت ﺇﺩﺍﻧﺔ ﻗﻴﺎﺩﻱ ﻣﻜﻔﻮﻑ ﺍﻟﻴﺪ ﻣﻦ أﻣﺎﻧﺔ ﺟﺪة ﺑﺠﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﺮﺷﻮﺓ ﻭﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﺓ، ﻭﺗﻌﺰﻳﺮﻩ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ سبع ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻭﺗﻐﺮﻳﻤﻪ ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺭﻳﺎﻝ، ﻓﻴﻤﺎ تمت إﺩﺍﻧﺔ ﺭﺋﻴﺲ ﺳﺎﺑﻖ لأﺣﺪ ﺍلأﻧﺪﻳﺔ الرياضية ﺑﺠﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﺮﺷﻮﺓ ﻭﺗﻌﺰﻳﺮﻩ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ثلاث ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻭﺗﻐﺮﻳﻤﻪ 200 ﺃﻟﻒ ﺭﻳﺎﻝ ﺑﺎلإﺿﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻋﻠﻰ ﺭﺟﻞ أﻋﻤﺎﻝ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﻟﻤﺪﺓ أربع ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻭﺗﻐﺮﻳﻤﻪ 500 ﺃﻟﻒ ﺭﻳﺎﻝ، ﻭإﺩﺍﻧﺔ موظف بإحدى ﺷﺮﻛﺎﺕ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻻ‌ﺕ ﺑﺎﻟﺘﻮﺳﻂ ﺑﺠﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﺮﺷﻮﺓ ﻭﺗﻌﺰﻳﺮﻩ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﺳﻨﺔ ﻭﻏﺮﺍﻣﺔ 100 ﺃﻟﻒ ﺭﻳﺎﻝ.
كما تضمن ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﺍﻥ ﺍﻟﺨﺎﻣﺲ ﺑﺠﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﺮﺷﻮﺓ «ﻭﺍﻓﺪ « ﺑﺘﻌﺰﻳﺮﻩ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﻟﻤﺪﺓ ﺳﻨﺘﻴﻦ ﻭﻏﺮﺍﻣﺔ 200 ﺃﻟﻒ ﺭﻳﺎﻝ، ﻓﻴﻤﺎ تمت ﺗﺒﺮﺋﺔ ثلاثة ﺁﺧﺮﻳﻦ ﻋﻠﻰ ﺧﻠﻔﻴﺔ ﻣﻠﻒ ﺍﻟﻘﻀﻴﺔ ﺍﻟﻤﺬﻛﻮﺭﺓ ﺣﻴﺚ ﺗﻢ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺑﺒﺮﺍﺀﺍﺗﻬﻢ ﻣﻦ ﺟﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﺮﺷﻮﺓ ﺍﻟﻤﻨﺴﻮﺑﺔ لهم ﺣﺴﺐ ﻻ‌ﺋﺤﺔ ﻫﻴﺌﺔ ﺍﻟﺮﻗﺎﺑﺔ ﻭﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ.
ﻭﻓﻮﺭ ﺍﻟﻨﻄﻖ ﺑﺎﻟﺤﻜﻢ ﺍﻻ‌ﺑﺘﺪﺍﺋﻲ ﺍﻟﻤﺬﻛﻮﺭ أﻋﻠﻦ ﺍﻟﻤﺤﻜﻮﻡ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻭﻣﻤﺜﻞ ﺍﻻ‌ﺩﻋﺎﺀ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻋﺪﻡ ﻗﻨﺎﻋﺘﻬﻢ ﺣﻴﺚ ﺗﻢ ﺗﺤﺪﻳﺪ ﻳﻮﻡ 6 ﺻﻔﺮ ﻣﻮﻋﺪﺍ ﻻ‌ﺳﺘﻼ‌ﻡ ﻧﺴﺨﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺗﻤﻬﻴﺪﺍ ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﻻ‌ﺋﺤﺘﻬﻢ ﺍﻻ‌ﻋﺘﺮﺍﺿﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻣﺤﻜﻤﺔ ﺍﻻ‌ﺳﺘﺌﻨﺎﻑ ﺍلإﺩﺍﺭﻳﺔ.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٥٩) صفحة (٥) بتاريخ (٢٧-١١-٢٠١٢)