اشتراك لمدة سنة لجميع رجال الدفاع المدني المشاركين في مواجهة الحريق

اشتراك مجاني في الشرق مدى الحياة لجنديين أنقذا حياة الزميل زين العابدين

الزميل زين العابدين لدى اطمئنان المدير العام ورئيس التحرير على سلامته

طباعة ١ تعليق

الدمام ـ حمد آل مطير، ناصر بن حسين

قرّرت «الشرق» منح رجلي الدفاع المدني الجندي أول سعود مقبل الأكلبي والجندي أول أحمد جربوع الشهراني، اشتراكاً مجانياً مدى الحياة كمكافأة رمزية لجهدهما الكبير في إنقاذ الزميل زين العابدين محمد. كما قرّرت منح جميع المشاركين في عمليات إطفاء الحريق اشتراكاً مجانياً لمدة سنة لدورهم في تحجيم نتائج الحادث وسرعة مبادرتهم. وقال الزميل رئيس التحرير قينان الغامدي، إن ما بذله رجال الدفاع المدني يعدّ نجاحاً كبيراً، خاصة ما بذله الأكلبي والشهراني في إنقاذ حياة الزميل زين العابدين، مشيراً إلى أن هذه المكافآت ترمز إلى احترامنا وتقديرنا لهما. كما وصف الزميل المدير العام خالد بوعلي، ما قدمه رجال الدفاع المدني بأنه كان موقفاً شجاعاً نسجله في تقديرنا بإعجاب، وأن الاشتراكات ليست أكثر من تعبير رمزي. وبدوره، روى الزميل زين العابدين محمد، وهو عامل يعمل في المؤسسة منذ عشر سنوات، تفاصيل محنته بعد نشوب الحريق في مبنى «الشرق»، أمس، وحصاره في الدور الخامس حتى إنقاذه على أيدي رجلي الدفاع المدني. وقال إنه أحس بالحريق عبر رائحة وصلت إلى غرفته في الدور الخامس، في السابعة صباحاً، وقاده الفضول للبحث عن مصدر الرائحة المتصاعدة إلى الغرفة، وحين أطلّ من نافذة غرفته عرف أن حريقاً في المبنى. وأضاف أنه لمح رجلاً يسير في الشارع فأخذ يلوّح له كي يُبلغ حارس الأمن طلباً للمساعدة، وأردف أن الدخان أخذ ينتشر بشكل مكثف وخانق، الأمر الذي زاد من رعبه وشعوره بالحصار الشديد. وأضاف أن رجال الدفاع المدني أنقذوه وسقوه ماءً وقالوا له معك «لا تخف نحن معك»، وأخرجوه من المبنى بسلام.
من زاوية مقابلة، قال الجندي أول أحمد جربوع الشهراني، لـ»الشرق»، إنه وزميله الأكلبي لمحاه يلوّح من النافذة، فارتديا الكمامات وصعدا إليه عبر السلالم، وحين وصلا إليه اصطحباه إلى سطح المبنى وسقياه ماءً، قبل إنزاله عبر سلالم الدفاع المدني.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٦٨) صفحة (٢) بتاريخ (٠٦-١٢-٢٠١٢)