الصالح لـ الشرق: هناك «لخبطة» وفوضى في مهنة المحاماة لوجود أشخاص غير متخصصين

الصالح مفتتحاً اللقاء الموسع للمحامين (تصوير: حمدان الدوسري)

طباعة التعليقات

الدمامأحمد آل منصور

تحدث رئيس لجنة المحامين والمستشارين القانونيين خالد عبداللطيف الصالح، عن أزمة مهنة المحاماة لـ «الشرق»، قائلاً: «هناك أزمة على مهنة المحامين (لخبطة وفوضى)، حيث يوجد أشخاص غير مرخصين وغير متخصصين في المهنة يترافعون في المحاكم، وهذا وضع مزعج جداً، مضيفاً أن المادة (18) في النظام، منعت من ليس متخصصاً بالدخول في هذه المهنة، مفيداً أنهم بصدد وضع دراسة لتخصيص محامين مختصين في الشركات، ويجب علينا وضع خطة تحمي المحامين، والمحامي يحتاج إلى حفظ حقوقه، والبعض ينوه بأن السبب الرئيس هو ارتفاع أتعاب المحامين.
جاء ذلك خلال اللقاء الموسع للمحامين والمستشارين القانونيين في غرفة الشرقية أمس، وكان ضيف اللقاء المحامي الدكتور إسماعيل صائب الناظر.
من جانبه، استعرض الناظر تجربته في هذه المهنة، حيث يعد من أقدم المحامين السعوديين، وهو أول شخص يحصل على ترخيص لمزاولة مهنة المحاماة في المملكة من قبل ستين عاماً، قائلاً «تعلمت المحاماة في بلد يحب القانون (إنجلترا)، وأن خدمة المحاماة هي خدمة شريفة ولا يمكن أن يستغني المجتمع عنها، وهناك ارتباط وثيق بين المحامين والقضاة وهما توأمان لا يفترقان».
وفيما يخص سرعة تنفيذ الأحكام قال: «تأخير العدالة جرم، ونصيحتي عدم المماطلة في المعاملات».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٨٠) صفحة (٩) بتاريخ (١٨-١٢-٢٠١٢)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...