مرغلاني: أسأتم لي شخصياً وبطريقة غير مهنية وبعيدة عن الأمانة الصحفية.. والشرق ترد: تعاملنا مع الموضوع حسب الأعراف المهنية والواجب الوطني

ضوئية لما نشرته «الشرق» أمس عن وفاة الطفلة غلا

طباعة ٥ تعليقات

الدمامالشرق

سعادة رئيس تحرير جريدة «الشرق».. سلمه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

د. خالد مرغلاني

نقدر لكم حرصكم واهتمامكم.. ونشير للخبر المنشور في جريدة «الشرق» بعددها رقم (388) الصادر اليوم الأربعاء 13/2/1434هـ بعنوان (أنفلونزا الخنازير.. يفتك بغلا.. والصحة لا تحرك ساكناً). وأود الإحاطة أنه مع تقديرنا لجهود محرر الخبر فقد تم إقحام اسمي في الخبر وبطريقة غير مهنية وبعيدة عن الأمانة الصحفية؛ حيث إن تصريحي المنشور في سياق الخبر كان يتحدث عن الأنفلونزا بشكل عام وليس له علاقة بما حدث للطفلة -رحمها الله- وقد تم نشره قبل أسبوع تقريباً، إضافة إلى ذلك فإن التعليق المصاحب للصورة أعلى الصفحة فيه إساءة لي شخصياً ولم يكن موفقاً، علماً بأني لم يسبق لي أن تواصلت مع كاتب الخبر أو تزويده بأي تصريح أو معلومة بخصوص موضوع الخبر.. على الرغم من أني أسعد دائماً بتلقي اتصالات الإخوة الزملاء الإعلاميين والرد على استفساراتهم، فهم وبلا شك شركاء معنا في أداء الرسالة الإعلامية وتحقيق ما نصبو إليه جميعاً لخدمة هذا الوطن المعطاء ومواطنيه الكرام.
نأمل اطلاع سعادتكم والإحاطة.. والتكرم بتوجيه من يلزم لنشر اعتذار لي في جريدتكم الموقرة أو ما ترونه مناسباً.
شاكرين لكم حسن تعاونكم.
وتقبلوا أطيب تحياتي،،،

مدير عام العلاقات والإعلام والتوعية الصحية - د. خالد بن محمد مرغلاني

«الشرق»:

تقدر «الشرق» تواصل وتقدير مدير عام العلاقات العامة والتوعية الصحية في وزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني، وتؤمن «الشرق» بنشرها تعقيبه أعلاه لحقه في الرد والتعليق على ما ينشر في الصحيفة، وهو يعد مثالاً على تفاعل المسؤول الواعي والنبيه الذي يدرك ويقدر مسؤولياته، ومسؤولية الإعلام.
وتوضح «الشرق» أن ما ورد في تعقيب الدكتور مرغلاني من إخلال الصحيفة بالمهنية وبُعدها عن الأمانة تعبيرا انفعاليا للأسباب التالية:

  • تصريح الدكتور مرغلاني المستخدم في سياق الموضوع ورد في تعليق على حلقة سابقة حول ذات الموضوع قبل وفاة الطفلة -رحمها الله-.
  • نصت «الشرق» -حسب الأعراف المهنية- إلى أن تصريح الدكتور مرغلاني هو تصريح سابق، ولم تقل الصحيفة إنه صرح لها بعد الوفاة.
  • حسب الأعراف المهنية فلا يمكن اعتبار التعليق المصاحب للصورة مسيئاً؛ إذ إن لكل صحيفة آلية وطريقة لاختيارها لتعريفات الصور بما أنه يصب في ذات المنحى العام للموضوع المتعلق بالصورة.
  • تؤكد «الشرق» أن ما قامت به هو في إطار الواجب الوطني وفق ما يقتضيه الموقف والتوجيه الدائم من ولاة الأمر -حفظهم الله- بتقديم كافة الخدمات للمواطنين ومحاسبة المقصرين.
نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٨٩) صفحة (١٢) بتاريخ (٢٧-١٢-٢٠١٢)