مشاة شوارع حائل يلجأون إلى «الهرولة» بدلاً من الجسور المفقودة

عمالة تقطع الطريق الدائري أمام مسجد الراجحي بحائل (تصوير: سالم السعدي)

طباعة التعليقات

حائلخضير الشريهي

تمارس الركض في شوارع حائل بخوف، ولكي تنتقل سيراً على قدميك في الشوارع الرئيسة، عليك أن تمارس رياضة إجبارية، وعليك استحثاث لياقتك لتساعدك على عبور شارع، فلا جسور مشاة تحفظك، ولا إشارة مشاة تنقذك من خطر قائدي السيارات في تلك الشوارع.
حائل هي المدينة التي يعاني ساكنوها في عبورهم الشوارع الرئيسة، فهي خالية تماماً من جسور المشاة، ويأمل أهالي المدينة أن تتحرك الجهات المعنية بالطريق الدائري وطريق الملك عبدالعزيز اللذين يعدان شريانين في المدينة أن يجدوا ولو وعوداً بإنشاء جسور المشاة، وأن تتحرك الشركات الكبرى للمساهمة من باب المسؤولية الاجتماعية بإنشاء تلك الجسور.

مواطنون ومقيمون يحاولون قطع الطريق الدائري الجنوبي

عمّال يركضون جماعياً قبل وصول السيارات

سيدة تمر بسرعة بين السيارات في طريق الملك عبدالعزيز

عمالة تقطع الطريق الدائري الجنوبي

طفل عائد من مدرسته يسير في رصيف فاصل

طالب يقطع طريق الملك خالد

طلاب متوجهين للمنزل بعد الخروج من المدرسة بطريق الملك فيصل

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٣٩٧) صفحة (٢) بتاريخ (٠٤-٠١-٢٠١٣)