مجرى سيول حي الفهد.. زيوت ونفايات ومياه صرف تهدِّد صحة المواطنين

المجرى -كما بدا أمس الجمعة- مملوءاً بالتجمعات الراكدة (تصوير: عبدالله فراج)

طباعة التعليقات

نجرانمحمد الحارث

جدد سكان حي الفهد شكواهم من تحول مجرى سيول حي الفهد الرئيس إلى مكب لمياه الصرف الصحي، مطالبين ببحث الأسباب والعمل على معالجة الخلل لخطورة الموقف كون المجرى يصب مباشرة في وادي نجران ما قد يضر بالمياه الجوفية. وقال المواطن مشبب اليامي إنه يسكن بالقرب من المجرى الرئيس لسيول حي الفهد ويلاحظ وجود كميات من مخلفات الصرف والنفايات وتجمعات الزيوت المجهولة المصدر بمدخل المجرى، خاصة أنه بالقرب من ممشى وحديقة حي الفهد التي يتردد عليها المواطنون باستمرار.
وأهاب اليامي بمراقبي الأمانة بالتدخل وإصلاح مكامن الخلل درءاً لتفاقم المشكلة مع استمرار عمليات الصرف المجهولة المصدر.
وأكد المعلم علي الحارثي أنه لاحظ وجود تدفق كميات من مياه الصرف إلى المجرى.
«الشرق» عرضت شكاوى أهالي حي الفهد على أمانة منطقة نجران؛ حيث أوضح مدير إدارة الفعاليات والعلاقات العامة أحمد آل الحارث أن إدارة صحة البيئة أرسلت مندوباً للوقوف على شكاوى الأهالي بوجود تجمعات راكدة من المياه في مجرى سيول حي الفهد.
وأرجعت إدارة صحة البيئة المشكلة إلى استخدام المواطنين القاطنين على مشارف شبكة تصريف السيول المجرى في تصريف المياه المستخدمة في غسيل منازلهم والطافحة أمامها بالشبكة، ولفت آل حارث إلى أنه لا يوجد تسريب في أنابيب الصرف الصحي في الحي، كما أنه لا يوجد أي ازدواجية بين شبكتي الصرف الصحي وتصريف السيول.
وكانت «الشرق» أشارت إلى تذمر مواطني حي الفهد من وجود مخلفات للزيوت في مجرى سيول الحي في العدد رقم (333) وتاريخ 1-11-2012.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٠٥) صفحة (١٣) بتاريخ (١٢-٠١-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...