اليمنيون يتناسون مرارة الخروج بالتهام الحلوى البحرينية

حسرة يمنية تكررت مرتين في «خليجي 21»

طباعة التعليقات

قال لاعب منتخب اليمن الأول لكرة القدم، محمد أحمد بقشان، إن الكبسة البحرينية المؤلفة من الدجاج والأرز، إلى جانب الحلوى البحرينية، تمثل المذاق الرائع للاعبي المنتخب اليمني، الذين يستمتعون به في بطولة «خليجي ‬21»، وقال في تصريحات لصحيفة «الإمارات اليوم» إن طباخي الفندق المقيمين فيه يجيدون صنع الكبسة والحلوى البحرينية بطريقة رائعة أسعدتهم كثيراً، وحرضتهم على تناولهما مرات عدة»، وتناسى لاعبو اليمن مؤقتاً أكلتهم الشعبية المتمثلة في «المظبي».
وأضاف إن الحلوى البحرينية هي الأفضل على الإطلاق، حسب اعتقادي الشخصي، بسبب الطريقة التي تصنع بها، خصوصاً عندما يتم تناولها طازجة، حيث تفوح منها الروائح الرائعة، ما أغرى جميع لاعبي المنتخب اليمني بالحرص على تناولها بعد الوجبات الغذائية، وأوضح: «أعتقد أن تذوق الحلوى البحرينية مرة واحدة يكفي لتناولها مرات عدة، فهي تمنحني الإحساس بالنشاط البدني وتدفعني لمضاعفة جهودي في التدريبات والمباريات، ما يدفعني إلى الحرص على تناولها ووضعها ضمن خياراتي المفضلة في الفندق».
وأكد بقشان أن أكثر ما يشعره بالحزن في «خليجي ‬21» لكرة القدم، عدم تمكن المنتخب اليمني من تحقيق أي فوز في البطولة بعد الجولتين الأولى والثانية، مضيفا: «كنا نتمنى أن نفعل شيئاً أمام المنتخب السعودي، لكن سنتمسك بأمل إحراز الفوز الأول في اللقاء المقبل أمام المنتخب العراقي حتى نمنح الجمهور اليمني الذي يساندنا فرصة واحدة للتعبير عن فرحته بلاعبي المنتخب، بعد أن حرموا منها خلال جميع المشاركات السابقة».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٠٥) صفحة (٣٦) بتاريخ (١٢-٠١-٢٠١٣)
الأكثر مشاهدة في